معلومات عن حياة المطربة التركية مايرة Meyra

الكاتب: رامي -
معلومات عن حياة المطربة التركية مايرة Meyra

معلومات عن حياة المطربة التركية مايرة Meyra

معلومات عن حياة المطربة التركية مايرة Meyra

هوميرة توبارلك أو اسمها المشهور (مايرة) (1978 ، إسطنبول) ، مغنية تركية ، وكاتبة أغاني.

ولدت مايرة في عام 1978 بأسطنبول . وعندما كانت تبلغ التاسعة من عمرها اكتشف الملحن المشهور أفنى أنيل موهبتها الفنية والموسيقية ، وبجانب هذا فقد بدأت بتعلم الموسيقى عندما بلغت العاشرة من عمرها ، واستمرت بتعلم الموسيقى ثمانى سنوات وذلك في كونسرفتوار الدولة للموسيقي التركية بجامعة اسطنبول للتقنية.

وقد قامت مايرة التي اتخذت أولى الخطوات في عملها الموسيقى مع بعض الفنانيين اثناء دراستها الثانوية.

وفي عام 1993 عندما كانت تبلغ من العمر الخامسة عشر ، قامت بأصدار اول ألبوم لها والمعروف بأسم (تعال لى، همورية ) وذلك من انتاج شركة بيكر للموسيقى. وقد قامت ميرا بتصوير أغنيتين من هذا الألبوم وعملهم فيديو كليب ألا وهما ( الواقعة الميئوس منها ) ، (تعال لى) ، وعندما بلغت عمر الثامنة عشر قامت بأصدار ألبومها الثانى ، والذى عرف بأسم ( نورتوب) ، وبناء على نجاح هذا الألبوم وانتشاره فقد أعتقد الكثير من الأشخاص ان هذا الألبوم هو الألبوم الأول لميرا.


وقد صدر الألبوم الأول لميرا عندما كانت تعرف في الأوساط الفنية بأسم هموريه ، اما الألبوم الثانى فقد صدر لها عندما بدأت تعرف بأسم ميرا ، وبسبب تغيير هذا الأسم في وقت قصير فقد حققت نجاح كبير في وقت قصير . وبهذا الاختراق والتغيير الذى حققته في الفن ، فقد رشحت للحصول على جائزة المرأة الأكثر اختراقا وذلك من خلال جوائز موسيقى الفيديو بتلفزيون كرال ، ولكن في النهاية حصلت أوزليم تكين علي هذه الجائزة. وكان من ضمن المرشحين لهذه الجائزة أيضا غيرها ( جولشن ، نيران أونسال ، وسيبال بيلجتش). وقامت من خلال ألبومها الثانى بتقديم ثلاثة فيديو كليب وكانوا هما أغانى ( نور توبو) ، ( وجهك لا يضحك ) ، (مستحيل بأى حال من الاحوال)

وبعد صدور أول ألبوم لها فقد قررت الذهاب للعيش في الولايات المتحدة الأمريكية ، وهناك قررت البدء بالعمل الموسيقى ، واستمرت بالأقامة في أمريكا لمدة 5 سنوات ، وظلت طوال هذه السنوات بالتعلم بالأوبرا في ( مدرسة العالم الجديد للفنون).


وكانت تهدف ميرا إلى تطوير الأغنية من الناحية المهنية ، وذلك من خلال صوت السوبرانو الغنائى ، وقد بدأت بعدها تعرف بأصدار الأغانى الأنجليزية وذلك من خلال التعامل مع الموسيقين الأمريكان في العديد من الأستديوهات المختلفة في مراكز الموسيقى المختلفة. وعلى وجه الخصوص فقد بدأت جذب الانتباه عندما بدأت بالعمل مع عارف ماردين وذلك من خلال الأداء بأغنية (فقط عندما تتنفس) ، وبعد ذلك أنضمت هذه الأغنية إلى الألبوم الثالث لها.

وفي عام 2003 فقد اتخذت الفنانة ميرا بالعودة مجددا إلى تركيا ، وبعد عودتها فقد عملت مع مدير الموسيقى أوزان شالاك أوغلو ، وبعدها أصبحت واحدة من أهم المغنيات في تركيا ووضعت في قائمة من أهم الاسماء مع سيزين اكسو ، أيسل جوريل ، أوميت ساين ،زينب تالو. وقد قامت بانتاج ألبومها الثالث وهو ( مرة أخرى) والذى سارت فيه على نمط الموسيقى الأوروبية ، والذى نافست به كل من اوزجور بولدوم ، فولجا تاموز ، أيتوغ يارجتش ، وألبير أرنيتش. وقد تضمن هذا الألبوم 4 أغان من كلماتها وألحانها في الألبوم ، وكان أول كليب تم تصويره في هذا الألبوم وهو (أفندم).


اما الفيديو الكليب الثالث ، فقد كان بأغني ( الوداع) ، وكان هذا الكليب ذو انتاج تركى-ايطالى ، وعمل بتقنيات أوبرا-شان وهي احدى الاثار الكلاسيكية المعروفة بأسم (أداجيو) ، والتى ظهرت في عام 1600 . وقد كان النحو الذى تسير عليه ميرا هو اعادة تجديد للمسار من جديد ، الذى سار عليه اجدا بيكان من خلال أغنية ( ما شانك ، من أنت) ، وقد كانت هذه الأغنية التى قامت بتصوريها كفيديو كليب ، وقد عرض هذا الفيديو كليب في شهور الصيف.

واخيرا فقد قامت في الخريف بأصدار ألبوم اخر بأسم ( كل شئ ناقص) والذى قامت سيزين أكسو بوضع الموسيقى والكلمات الخاصة به. وقد قامت في كليب هذه الأغنية بمرافقة الغناء مع المطرب الوطنى شاشماز


اما في يونيو 2009 فقد قدمت اعجابها بموسيقى المشروع ، وقد قامت بعمل العديد من الاستعدادت للأغانى في تحضيرات الألبوم الرابع لها المعروف بأسم ( تينور الرابع). وقد قامت ميرا لأول مرة بكتابة احدى الأغانى الخاصة بها والذى ساعدها سينان أكتشل الملحن المعروف ، وقامت بأنتاج هذه الأغنية مع بوراك كوت. وحملت هذه الأغنية اسم ( القرار يعود الينا) ، وبهذه الأغنية فقد دخلت إلى قائمة أفضل 20 أغنية في المسابقات المقامة في تركيا. وحصلت على المركز الحادى عشر من ضمن هذه الأغانى في المسابقة.


وبالأضافة إلى ذلك فقد قامت ميرا في هذا الألبوم ، بتقديم الكثير من العزف مع ماريو فرانجليوس الملحن اليونانى المهم وكذلك مع فرحات جوتشر ، ودمير بشكان العازف المنفرد ورئيس سدكات القديم

وقد اصدرت ميرا ألبوم عرف بأسم ( عشيقى) في عام 2011 . وكان أول كليب قامت بتصويره في هذا الألبوم كانت أغنية (عشيقى)، والتى قام بكتابة أغانيها وتلحينها شهرزاد. وبعدها بعامين قامت ميرا بتقديم أول أغانيها المنفردة ، وهي أغنية (الميناء الأخير) ، وفس شهر أبريل قامت بلقاء العديد من الموسيقين . وبتأثير جى أن أل فقد قامت بلحن دانيل تاشيل بكلمات اعمالها المنفردة ، وتنظيمها يعود الي فيابو تاشيل ، وقامت بعمل نسخ مختلطة بتوقيع دانيل تاشيل . وفي 2014 فقد قامت ميرا بعمل دويتو غنائى مع جيميل دمير باكان ، وقامت بتقديم أول الأعمال المنفردة مع مستمعيها سين انلا.


الألبومات الغنائية التي أصدرتها المطربة التركية مايرة Meyra

-تعال لي (1993)

-نور توبو (3 أكتوبر 1996)

-مرأة اخرى ( 27 أكتوبر 2005)

-4 تينور ( يونيو ، 2 يونيو 2009)

-عشقي ( 11 مارس 2011)

-الميناء الأخير ( 3 أبريل 2013)

-فهمتك ( 7 أبريل 2014)


الأغاني الثنائية:

-قرارتنا الينا ( مع بوراك كوت)

-يبكي ( جميل دمير باكان)

-حبيبي الأخير (مع فرحات جوتشر)

-فنكرو برديرو ( ماريو فرانجليوس)

-بدون تفكير ( جيميل دميرباكان)


المواقع الرسمية لـ المطربة التركية مايرة Meyra

www.discogs.com/artist/Meyra

https://www.facebook.com/meyraface

https://instagram.com/meyrailicak

https://twitter.com/meyra_
شارك المقالة:
34 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook