محافظة رماح في السعودية

الكاتب: رامي -
محافظة رماح في السعودية
"

محافظة رماح في السعودية


قائمة المحتويات [إخفاء]



1 محافظة رماح


2 محافظة رماح إدارياً


3 الطبيعة الجغرافية والمناخية لـ محافظة رماح


4 محافظة رماح اقتصادياً


5 محافظة رماح سياحياً


6 محافظة رماح عبر التاريخ


محافظة رماح



تقع محافظة رماح ضمن إمارة الرياض في المملكة العربية السعودية في قارة آسيا، وتحيط بها على امتداد الجهة الشرقية والشمالية محافظة الشرقية، وتحدها من الجنوب والجنوب الغربي محافظة الرياض، ومن الغرب تحدها محافظات حريملاء، وثادق، والمجمعة، و تبعد عن العاصمة الرياض 120 كم،  وترتفع عن سطح البحر بمقدار 612 متراً، ويبلغ التعداد السكاني لها حوالي 5،188،286 نسمة، حسب احصائية 2010.



محافظة رماح إدارياً



تتبع لمحافظة رماح عدد من المراكز الإدارية تصل إلى أربعة وعشرين مركزاً وهي: مركز العلا، وشوية، والباني، والمزيرع، وبني عامر، والغيلانا، والعوجان، والهيطلية، والعمانية، وآل علي، وسعد، هجرة الطيري، والحفنة، وحفر العتش، والفيحانية، والصملة، والمجفلية، والرمحية، والبلدان، والحاملين، والفراج، والشلاش، والأزمة، والغرير.



الطبيعة الجغرافية والمناخية لـ محافظة رماح



الطبيعة الجغرافية الغالبة في محافظة رماح هي الطبيعة الصحراوية؛ ذلك أنها تقع ضمن المنطقة المعروفة ب عرمة وهي جزء من صحراء الدهناء، ومن التضاريس الطبيعية الأخرى:



الرماح: وتعرف أيضاً باسم العروق؛ وهي مناطق رملية وعرة جداً، تعترض الرمال الصحراوية الناعمة بهيئة الرماح، وتمتد  هذه العروق من جنوب السعودية إلى شمالها الغربي، ومن أشهرها في محافظة رماح: عرق الرويكب، وعمر، أبا الثمام، والحمراني، والسرو.


الأودية: وتتواجد هذه الأودية في العروق، ومن أمثلتها: وادي رماح، والتمامة، والخويش، والشويكي.



وأهم ما يميز محافظة رماح هو كثرة الروضات والمساحات الخضراء فيها؛ ذلك أن الأودية تمتلئ بمياه الأمطار الشتوية وتروي الأرض المحيطة بها، إضافة إلى أن المحافظة تشتهر بكثرة ينابيع المياه فيها، أما فيما يخص المناخ في محافظة رماح، فهو صحراويٌ جافٌ شديد الحرارة صيفاً، بينما يكون بارداً ذو هطلٍ مطريٍ كثيفٍ شتاءً.



إقرأ أيضا:مدينة بسماية في العراق


محافظة رماح اقتصادياً



غالبية سكان محافظة رماح يعملون في الوظائف الحكومية، وقسم آخر منهم يهتمون بتربية الماشية والتي تعتبر وفيرة في محافظة رماح.



محافظة رماح سياحياً



اكتسبت محافظة رماح أهميتها السياحية من الروضات المنتشرة فيها؛ بسبب الطبيعة الجغرافية للمنطقة، وهي مقصد للسكان من ذات المحافظة وغيرها من المحافظات؛ لغايات الترفيه والتنزه والاستجمام، وكان الملك عبد العزيز وأبناؤه من بعده يقصدونها للراحة، ومن هنا عرفت باسم روضات الملوك،  ومن أشهرها:



روضة التنهات: وهي الأكبر مساحة والأوفر مياهاً، تقع بين رمال الدهناء العالية والعرمة، ويسمح للزوار الدخول إليها مترجلين؛ وذلك حقاظاً على الحياة النباتية فيها.


روضة خريم: وتقع بالقرب من كل من مدينة رماح والرياض، مما يسهل وصول الناس إليها من جهة ويجعلها قريبة من الخدمات من جهة أخرى، وهي روضة صغيرة في مساحتها مقارنة مع التنهات، وقد خصص جزء منها ليكون محمية صغيرة طبيعية للغزلان و المها العربي.



بالإضافة إلى الروضات، تكثر في محافظة رماح الآبار، وهي  آبار قديمة جداً كان لها دور مهم في تاريخ المنطقة، ومن أشهرها: آبار الجبرية، والزيدي- الذي يعد أغزرها- إضافة إلى آبار بطيحان، وكتلان، والسيارية.



إقرأ أيضا:أسماء مدارس ولاية السويق


محافظة رماح عبر التاريخ



تعتبر محافظة رماح بوابة الدهماء، فكان القادم من كل من الكويت والشام والبصرة- قديماً- يتوقف في محافظة رماح ليستريح في روضاتها، ويتزود من مياه آبارها لمتابعة رحلته الطويلة إلى الجنوب، أما في التاريخ المعاصر، فتظهر أهمية محافظة رماح من مساندة سكانها لحكم آل سعود ومعاونتهم في إنهاء الحكم العثماني في المنطقة، ويتجلى هذا التعاون من خلال معركة البدع- بين قبيلة السبيع، والحملة التركية- والتي انتهت بفوز ابناء قبيلة السبيع، مما مهد الطريق لعودة الدولة السعودية الثانية. ترتبط محافظة رماح بغيرها من المحافظات بطرق نقل برية متكاملة، ويعد موقعها الجغرافي المتوسط ميزة تسهل وصول الناس إليها، وفي الوقت الحالي، تعتبر محافظة رماح وجهة سياحية ترفيهية للسكان من المناطق المحيطة بها.



إقرأ أيضا:موقع مدينة شبشة


السعودية كلمات عن السعودية اخبار السعودية"
شارك المقالة:
3 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook