ماهي طرق تعويد الطفل على النوم في سريره لوحده

الكاتب: رامي -
ماهي طرق تعويد الطفل على النوم في سريره لوحده

"

ماهي طرق تعويد الطفل على النوم في سريره لوحده

إعداد الطفل لهذه الخطوة

عند قيام الأبوين بعمل أيّ خطوة جديدة في البيت أو عمل أيّ تغيير؛ يجب عليهم قبل ذلك إخبار طفلهم بهذه الخطوات وإعداده جيداً لها؛ لذلك فعلى الأبوين أن يجلسا مع الطفل ويُخبرانه بأنّه سينام في سريره، كما عليهم إخباره السبب في ذلك، إذ يجب أن يتفهم الطفل لماذا يحدث ذلك، ويُمكن أن يقرأ الأبوينللطفلبعض الكتب التي تتحدث عن هذا الموضوع؛ وذلك من شأنه أن يجعله يتفهّم أكثر، أمّا بالنسبة للأطفال الأكبر سنّاً فيُمكن أن يتفهوا الأمر بإخبارهم بأنّ هذه الخطوة هي مرحلة جديدة وطبيعية من مراحل النمو والنضج، ومساعدتهم على مواجهة خوفهم تدريجياً.

الاستمرار في المحاولة مراراً وتكراراً

عند البدء بمرحلة فصل الطفل في النوم وجعله ينام بفرده، فإنّه عادةً ما سيشعر بعدم الآمان وبالتالي سوف يبدأ بالبكاء، في هذه الحالة على الوالدين تهدئة الطفل وجعله يطمئن؛ ويكون ذلك لفظياً بإخباره بأنّهم متواجدون بالقرب منه فيغرفةأخرى وبأنه يجب عليه أن ينام في السرير، وعندما يخرج الطفل من سريره، فعلى أحد الوالدين أن يحمله ويُعيده إلى سريره بصمت، مع تجنّب أن يشعر الطفل بأيّ توتر من الأبوين، أو رفع الصوت، أو تغيير نغمة الصوت، وسيحتاج الأبوين إلى تكرار إرجاع الطفل إلى سريره مراراً وتكراراً، حتّى يقتنع الطفل بالنوم في سريره.

الروتين

يتأثر الأطفال عادةً بالروتين من جميع النواحي؛ لذلك يُمكن للآباء استغلال ذلك بعمل روتين يومي كلّ مساء، ليُساعدهم على تسهيل نوم الطفل في سريره، حيث يُمكنهم عمل بعض النشاطات كلّ مساء؛ مثل قراءة كتاب، أو الحديث مع الطفل عن مجريات اليوم، ثمّ إطفاء الأنوار، حيث إنّ مثل هذه النشاطات اليومية إنّما هي إنذار عن بدء الاستعدادللنومفي السرير.

قوانين النوم

وفقاً للدكتور جان مورجاني ، طبيب الأطفال في مستشفى أرنولد بالمر للأطفال، فإنّه يُمكن وضع نظامللنومللأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة، ويعتمد هذا النظام على السماح للطفل بترك سريره والخروج من غرفته مرّةً واحدةً فقط أثناء الليل، وذلك إمّا لشرب الماء، أو للتحدّث مع الوالدين قبل النوم، أو لعناقهم، وقد أكّد الدكتور جان مورجاني أنّ هذه الطريقة رغم بساطتها إلّا أنّ لها نتائج إيجابية ملموسة أظهرتها عدّة دراسات، ولكن على الآباء الثبات على موثقهم حتّىيتعلّمالطفل في نهاية الأمر أن لا مكان له للنوم سوى في غرفته أو سريره.

"

شارك المقالة:
28 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات السعودية
youtubbe twitter linkden facebook