ماهي اختبارات توافق الدم آليته وشروطه

الكاتب: رامي -
ماهي اختبارات توافق الدم آليته وشروطه

"

ماهي اختبارات توافق الدم آليته وشروطه

الاختبارات المعروفة باسم اختبارات توافق الدم والتي لا بُد من إجرائها قبل إتمام عملية نقل الدم من أي شخص إلى شخص اخر تنقسم إلى جزأين رئيسيين ، هما :

تحديد فصيلة الدم

حيث أنه من المعروف أن الجسم البشري قد يحتوي على أي من فصائل الدم الأربعة الرئيسية وهي : (A , B , AB , O) ، وتم الكشف هنا عن نوع فصيلة الدم من خلال إجراء اختبار التلزن والتفاعل المباشر في المستشفيات ومعامل التحاليل الطبية ، حيث يتم هنا وضع نقطتين من دم المريض بشكل مباشر على شريحة زجاجية أو بيضاء ، ثم إضافة مضاد A إلى إحدى النقطتين وإضافة مضاد B إلى الأخرى ومزج كل نقطة دم مع المحلول جيدًا

ويلي ذلك البدء في تحريك الشريحة بحركة دائرية حذره لمدة 2 دقيقة ، وملاحظة حدوث تلزن Agglutination ، وهنا إذا لم يحدث أي تلزن ؛ تكون فصيلة الدم O ، وإذا حدث تلزن في النقطتين ؛ تكون فصيلة الدم AB ، وإذا حدث تلزن في النقطة A فقط ؛ تكون فصيلة الدم A وظهور التلزن في النقطة B فقط ؛ يُشير إلى أن فصيلة الدم B .

تحديد عامل ريسس

كما أن عامل ريس أيضًا من أهم الأسس التي يتم الاعتماد عليها عند نقل الدم ؛ حيث أن العلماء قد وجدوا أنه على الرغم من وجود توافق في الفصائل عند نقل الدم إلا أن البعض يتعرضون إلى الاضطرابات والوفاة أيضًا فور نقل الدم ، وهنا تم اكتشاف عامل ريسس وهو عبارة عن بروتين موجود على سطح كريات الدم الحمراء لدى البعض وغائب عند البعض ، ويتم تقدير إيجابية أو سلبية ريسس أيضًا من خلال اختبارات التلزن .

الية توافق نقل الدم

أشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن التوافق بين فصائل الدم يأتي على النحو التالي :

-فصيلة الدم O &ndash مُعطي عام لكل فصائل الدم الأخرى سواء كانت موجبة أو سالبة ريسس ولا تستقبل الدم سوى من نفس الفصيلة فقط ..

-فصيلة الدم O + مُعطي عام لفصائل الدم الأربعة ولكن بشرط أن تكون موجبة عامل ريسس .

-فصيلة الدم AB &ndash مُعطي للدم لكل من الفصيلة AB &ndash أو AB + وهي مستقبل عام من كل فصائل الدم

-فصيلة الدم AB + مُعطي لنفس الفصيلة فقط AB+ ولا يُمكن أن تكون معطي لأصحاب نفس الفصيلة إذا كان عامل ريسز سالب .

-فصيلة الدم A &ndash مُعطي للفصيلة A &ndash أو A + والفصيلة AB + أو AB &ndash وتستقبل الدم من الفصيلة O &ndash أو A &ndash .

-فصيلة الدم B &ndash مُعطي للفصيلة B + أو B &ndash أو الفصيلة ويُمكنها استقبال الدم من الفصيلة O &ndash أو B &ndash .

تحليل توافق الدم الجديد ID CORE XT

على الرغم أنه يتم الاعتماد على تحاليل توافق فصائل الدم السابقة منذ عدة عقود وحتى الان ؛ إلا أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA قد وافقت مؤخرًا على اختبار طبي جديد يُمكن من خلاله تحديد مدى توافق الدم وقد أطلقت عليه اسم ID CORE XT .

حيث قد أشارت الـ FDA إلى أن هذا الاختبار هو عبارة عن تحليل رقمي يعتمد على تقنية البي سي أر PCR يقوم على تحليل المادة الوراثية والجينوم ، ومن ثَم ؛ يتم من خلاله مضاعفة كمية الأليلات المتعددة للأنتيجينات الموجودة على سطح كرات الدم الحمراء HEAs ، وبالتالي ؛ يتمكن أخصائي المختبر من أن يتنبأ بنوع المستضدات الموجودة على كريات الدم الحمراء وتحديد نوع الفصيلة وما يتوافق معها من فصائل أخرى

ويُذكر أن هذا التحليل يُعطي نتائج صحيحة بشكل دقيق جدًا ؛ حيث تصل نسبة دقته إلى أكثر من 98 % ، وهي نسبة أعلى كثيرًا من نسبة دقة اختبارات التلزن العادية ، ولذلك ؛ هناك العديد من التوصيات التي تُشير إلى أنه من الأفضل أن يتم استبدال اختبارات التلزن بهذا الاختبار .

أهمية اختبار ID CORE XT

هناك بعض الفوائد الهامة جدًا والخاصة بإجراء اختبار توافق الدم ID CORE XT ، مثل

-مُفيد للأشخاص الذين يحتاجون إلى إجراء عمليات نقل دم مستمرة ، ومنهم أيضًا الأشخاص الذين يُعانون من اضطرابات في نسبة الهيموجلوبين مثل في حالة مرض أنيميا الدم المنجلية ومرض الثلاسيميا أيضًا المعروف باسم أنيميا البحر الأبيض المتوسط ، والتي قد تؤدي اختبارات التوافق العادية بها إلى الحصول على نتائج خاطئة قد تُهدد حياة المريض .

-يتم استخدامه عند تقدير توافق الدم لدى مرضى السرطان والذين يحتاجون بالطبع إلى درجة دقة كاملة عند نقل الدم أكثر من أي شخص اخر ، ويُستخدم أيضًا مع مرضى في حالة الأشخاص الذين يُعانون من فقر الدم الانحلالي .

-من خلال إجراء اختبار ID CORE XT على عينة الدم ؛ يُمكن اكتشاف وجود ما يقرب من 37 نوعًا مختلفًا من المستضدات الموجودة على سطح كريات الدم الحمراء ومن أهمها : Rh , MNS , Kell ، وغيرهم .

شروط إجراء اختبار ID CORE XT

هناك بعض الشروط التي يجب الالتفات إليها جيدًا عن الرغبة في إجراء اختبار توافق الدم الجديد ID CORE XT ، مثل :

-الحصول على عينة دم وريدي من ذراع المريض في أي وقت ؛ حيث أن الاختبار لا يحتاج إلى صيام أو ما شابه من إجراءات التحاليل الطبية الأخرى ، بل يُمكن الحصول على عينة الدم في أي وقت على مدار اليوم ولأي مرحلة عمرية .

-يتم إجراء هذا الاختبار على الأليلات الوراثية المُتعددة الموجودة على سطح كريات الدم الحمراء ؛ مما يُعني أنه لا بُد من الحفاظ على سلامة الكريات الحمراء في عينة الدم المأخوذة من المريض ، وبالتالي ؛ فقد أشار العلماء إلى أن عينة الدم يجب أن يتم سحبها على أنبوبة اختبار تحتوي على مانع التجلط EDTA .

-لا بُد من إجراء الاختبار بشكل فوري على عينة الدم ، من خلال إرسالها إلى المختبر بعد إتمام عملية السحب ؛ ولا سيما أن أي تأخير في إجراء الاختبار قد ينتج عنه التأثير سلبيًا على سلامة الكريات الحمراء ، وفي حالة الضرورة ؛ يتم حفظ عينة الدم في الثلاجة لمدة لا تزيد عن 24 ساعة وفي درجة حرارة تتراوح بين 2 إلى 8 درجة مئوية ، ويمنع حفظ العينة في المجمد .

-إذا مر أكثر من يوم على سحب عينة الدم سواء عند حفظها في درجة حرارة الغرفة أو في الثلاجة دون إجراء الاختبار ؛ فلا بُد هنا من طلب عينة أخرى من المريض ؛ حتى لا يؤدي ذلك إلى أي تأثيرات سلبية على سلامة نتائج الاختبار .

"

شارك المقالة:
31 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل الشركات السعودية
youtubbe twitter linkden facebook