ماهي أقسام االجهاز اللمفاويّ وماوظائفه

الكاتب: رامي -
ماهي أقسام االجهاز اللمفاويّ وماوظائفه
"

ماهي أقسام االجهاز اللمفاويّ وماوظائفه

يُشكِّلالجهاز اللمفاويّ(بالإنجليزيّة: The lymphatic system) جُزءاً من نظام المناعة في الجسم، ويحتوي على شبكة واسعة من الأوعية يمرُّ خلالها سائل يُسمَّى اللمف (بالإنجليزيّة: Lymph)، ويتحرَّك هذا السائل عبر الجسم بطريقة مُشابهة لحركة الدم، كما يحتوي الجهاز اللمفاويّ على حوالي 600 عُقدة لمفاويّة (بالإنجليزيّة: Lymph nodes) تتوزَّع في الجسم، ويُحافظ الجهاز اللمفاويّ على توازن السوائل بين الدم، والأنسجة، كما أنَّه يحتوي على مجموعة من الأوعية الصغيرة في الأمعاء تُسمَّى بالأوعية اللِّمفيّة المعويّة (بالإنجليزيّة:Lacteals) تُمكِّنه من امتصاص الدُّهون، والموادّ الغذائيّة التي تذوب في الدُّهون من الأمعاء.

مُكوِّنات الجهاز اللمفاويّ

الأوعية اللمفاويّة

تُوجَد الأوعية اللمفاويّة (بالإنجليزيّة: Lymphatic vessels) في جميع أجزاء الجسم، وتتراوح هذه الأوعية في حجمها، وتُسمَّى الأوعية اللمفاويّة صغيرة الحجم بالشعيرات اللمفاويّة (بالإنجليزيّة: lymph capillaries)، وتستقبل هذه الشعيرات السوائل، أمّا الأوعية اللمفاويّة الأكبر فتحتوي على صمّامات تمنع تدفُّق اللمف للخلف، وتتمثَّل وظيفة الأوعية اللمفاوية بأَخْذ اللمف إلى العُقد اللمفاويّة، ويتمّ فيها فَحْص، وتصفية السائل الذي يَصِل إليها.

العُقد اللمفاويّة

تُعتبَرالعُقد اللمفاويّةبمثابة المُرشِّحات للجهاز اللمفاويّ، وترتبط العُقد اللمفاويّة بشكلٍ أساسيّ بالوظيفة المناعيّة في الجسم، إذ تحتوي على الخلايا اللمفاويّة التي تُعتبَر نوعاً من خلايا الدم البيضاء التي تتمثَّل مهمّتها في الدفاع عن الجسم، ومهاجمة البكتيريا، والفيروسات عند دخولها إلى الجسم، كما أنَّها تُحاصر الخلايا السرطانيّة، وتُدمِّرها، وتُوجَد هذه العقد في العديد من الأماكن في الجسم، مثل: الحلق، والإبطَين، والصَّدر، والبطن، وعادةً ما تظهر مُنتفخة عند تعرُّض الجسم للإصابة؛ لأنَّها تُنتج المزيد من الخلايا اللمفاويّة.

الطحال

يقعالطحال(بالإنجليزيّة: Spleen) في منطقة البطن على الجانب الأيسر، تحت الحجاب الحاجز، ويُعتبَر أكبر الأعضاء اللمفاويّة، ويُؤدِّي الطحال العديد من المهامّ، ومنها ما يأتي:

  • تصفية الدم، وترشيحه.
  • المُساعدة على زيادة حجم الدم بسرعة إذا فقد الشخص الكثير من الدم.
  • إنتاج، وتخزين العديد من الخلايا، ومنها خلايا الدم البيضاء التي مهمّتها الدفاع عن الجسم.
  • تدمير خلايا الدم الحمراء القديمة، أو التالفة.

الغُدَّة الزعتريّة

الغُدَّة الزعتريّة (بالإنجليزيّة: Thymus gland) وهي غُدَّة صمّاء موجودة خلف عَظم القصّ، تُفرز الهرمونات، وتُعتبَر من أعضاء الجسم المُهمّة في عمليّة الإنتاج، والنضوج، وتمايُز الخلايا التائيّة المناعيّة، بالإضافة إلى أهمّيتها في تطوير جهاز المناعة قبل الولادة، وخلال مرحلة الطفولة.

اللوزتان

وتقع اللوزتان في الجُزء الخلفيّ من الفم، وتُنتج الخلايا اللمفيّة، وهي نوع من أنواع خلايا الدم البيضاء، إذ تُشكِّل حلقة تقاطع بين الفم، والبلعوم؛ للحماية من استنشاق أيّة أجسام غريبة، أو ابتلاعها، وتتأثَّر اللوزتان، وتصبح مُنتفخة عند دخول الجراثيم،مما يؤدي إلى التهابها.

نُخاع العظام

لا يُعتبَرالنخاع العظميّمن الأنسجة اللمفاويّة، إلا أنَّه يُمكن اعتباره جُزءاً من الجهاز اللمفاويّ؛ لأنَّه تتمّ فيه عمليّة نضوج الخلايا اللمفاويّة البائيّة في الجهاز المناعيّ.

وظائف الجهاز اللمفاويّ

هناك العديد من الوظائف للجهاز اللمفاويّ، ومن أهمّها ما يأتي:

  • نَقْل السوائل:يُسمَّى السائل اللمفاويّ الذي يتسرَّب بين الخلايا من الشًّعيرات اللمفاويّة بالسائل الخلاليّ (بالإنجليزيّة: Interstitial fluid)، حيث تُجمِّع الأوعية اللمفيّة السائل الخلاليّ، وتُعيده إلى مجرى الدم عن طريق إفراغه في عروق كبيرة في أعلى الصَّدر بالقُرب من الرقبة.
  • مُكافحة العدوى:عندما يُصاب الشخص بالعدوى تتجمَّع الجراثيم في العُقد اللمفاويّة.

"
شارك المقالة:
41 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook