ماهي أعراض مرض الحساسية أسبابها والوقاية منها

الكاتب: رامي -
ماهي أعراض مرض الحساسية أسبابها والوقاية منها
"

ماهي أعراض مرض الحساسية أسبابها والوقاية منها

هو مرض يحدث بفعل ردّة فعل جهاز المناعة تجاه المواد قد تكون من الأطعمة أو من الأدوية أو غيرها .يتفاعل جهاز المناعة مع مسبّبات الحساسية عن طريق إنتاج مضاد مناعي (igE) تنتقل هذه الأجسام المضادّة إلى الخلايا التي تطلق الهيستامين ممّا يسبّب الحسّاسية.تتفاوت درجة شدّة الحساسيَّة من شخص لآخر وقد يتراوح نطاقها من البسيط إلى التهيّج وحتى التأق الّتي تستدعي التدّخل الطبّي الفوري.

أسباب الحساسية

  • بعض الأطعمة مثل السمك والبيض والحليب وحبوب القمح والفول السّوداني.
  • المواد المسبّبة للتحسّس المنقولة بالهواء مثل الأثربة وحبوب اللقاح ووبر الحيوانات الأليفة والعفن.
  • أسباب وراثيّة.
  • بعض الأدوية خاصَّة البنسلين أوالمضادّات الحيويَّة القائمة على البنسلين.
  • لسعات الحشرات مثل لسعة النحل أو الدّبابير.
  • بعض النباتات والأشجار.

علامات الحساسية

تعتمد أعراض الحسّاسية على المادَّة المعرّض لها الشّخص وتأثيرها على الجسم فتتراوح حدَّتها من بسيطة إلى شديدة وفي بعض الحالات الشّديدة يمكن للحساسية أن تثير ردّاً يهدّد الحياة وهو ما يسمّى بالتأق.

حساسية الطّعام ممكن أن تسبب

  • تورُّم الشفتين أو اللّسان أو الحلق.
  • إحساس بالوخز في الفم.
  • التأق.


    حساسية لدغ الحشرات:
  • حكّة في جميع أنحاء الجسم.
  • تورّم في منطقة اللدغة (وذمة).
  • ضيق في التّنفس أو ضيق في الصّدر مصحوباً بالسّعال.
  • التأق.


    حساسيَّة الدّواء:
  • توّرم في الوجه.
  • الصّفير مع التنفّس.
  • حكّة في الجلد.
  • طفح جلدي.
  • التأق.


    حساسيَّة القشوتعرَف بالتهاب الأنف التحسّسي أيضاً وتسبّب :
  • سيلان في الأنف وانسدادها.
  • العُطاس.
  • حكّة في الأنف أو العينين أو سقف الحلق.
  • احمرار منطقة الأنف والعينين.
  • دموعاً في العينين (التهاب الملتحمة).


    حساسيَّة الجلدأو الأكزيما وتسبّب :
  • الحكّة.
  • قشور في الجلد.
  • احمرار في الجلد.
  • طفح جلدي.

التأق

هي حالة طبيّة طارئة مهدّدة للحياة نتيجة التّفاعل الشّديد تجاه الأطعمة أو لسعات الحشرات وغيرها من المحفّزات تدخل المريض في صدمة سأذكر لك عزيزي القارئ علاماته وأعراضه:

  • ضيق التنفّس الشديد.
  • فقدان الوعي.
  • انخفاض في ضغط الدّم.
  • ضعف النّبض وسرعته.
  • الدّوخة.
  • الطّفح الجلدي.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ.

الوقاية من الحساسية

  • تجنّب المواد المهيّجة : حاول أن تبتعد عن كل ما يسبب لك الحساسيّة فمثلاً إن كنت تعاني من الأكزيما يجب أن تبتعد عن المواد الكيميائية ولبس القفّازات عند اللّزوم .
  • تناول الأدوية المضادّة للهيستامين حيث أنّها تخفّف من علامات الحساسيَّة وحدَّتها.
  • ارتداء إسوارة طبيّية منبِّهة والغاية منها هو التنبيه الطّبيُّ في حال أنَّك تعرّضت للحساسيَّة الشّديدة وكنت غير قادر على التّواصل معهم لإعلامهم أنَّك تعاني من فرط الحساسيَّة.

"
شارك المقالة:
43 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook