ماهي أضر الدهون المشبعة على صحة الجسم بحسب الدراسات الحديثة

الكاتب: رامي -
ماهي أضر الدهون المشبعة على صحة الجسم بحسب الدراسات الحديثة

ماهي أضر الدهون المشبعة على صحة الجسم بحسب الدراسات الحديثة

إذا كنت تدقق في اختيار الأطعمة التي تتناولها ، فينبغي أن تكون حذرا لأنها تلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على صحتك ، فاستهلاك الدهون على سبيل المثال ضروريا لتبقى في حالة صحية جيدة ، وعلى الجانب الآخر نجد أن استهلاك كميات زائدة من الدهون المشبعة يمكن أن يكون ضارا على الصحة ، وهذا وفقا لما ورد في دراسة حديثة .

ووفقا للدراسة ، وجد أن زيادة الدهون المشبعة ، وخاصة الصادرة من شحم الخنزير ، تكون سامة لخلايا الجسم ، والتي تؤدي إلى العديد من الأمراض المتعلقة بالدهون ، ومن أبرز المشاكل الصحية التي يمكن أن تنتج عن زيادةالدهون المشبعة: السمنة ، السكري وأمراض الأوعية الدموية .

وقال &ldquoوي مين&rdquo أستاذ في جماعة كولومبيا في نيويورك والمحقق الرئيسي في الدراسة : &rdquo عندما تدخل الدهون المشبعة إلى الخلايا ، فإنها تساهم في العديد من الأمراض المميتة الرئيسية . &ldquo

حول الدراسة :
قام الباحثون بتطوير تقنية جديدة للمجهر ، يسمح بتتبع الأحماض الدهنية بعد إمتصاصها داخل الخلايا الحية ، تقوم هذه التقنية بإستبدال ذرات الهيدروجين الموجودة في الدهون بنظائرها ، الديوتريوم ، وذلك بدون أن تحدث تغيرات على خصائصها الفيزيائية والكيميائية ، وتسلك السبل التقليدية لها .

ومن خلال إجراء التبديل ، وجد أن كل الجزيئات المصنوعة من الأحماض الدهنية يمكن ملاحظتها داخل الخلايا الحية بواسطة تقنية التصوير المتقدمة التي تسمى SRS المجهري .

وجد الباحثون أن العمليات الخلوية لبناء أغشية الخلية من الدهون المشبعة تنتج عنها بقع من الأغشية الصلبة وهي الجزيئات التي تجمدت ، على الرغم من ذلك ، نجد أن الحالات الصحية ، التي تكون فيها هذه الأغشية مرنة والجزيئات سائلة .

قام الباحثون بشرح أن هذه السلاسل القاسية ، المستقيمة والطويلة من الدهون المشبعة تقوم بتجميد جزيئات الدهون ، وتسبب لها الإنفصال عن بقية غشاء الخلية ، ونظرا لأن هذه الخلايا الدهنية تدخل الخلايا ، فهذا النمو في الحجم ، يسبب زيادة المرونة في الغشاء وتلف الخلية بأكملها تدريجيا .

يقول المؤلف الأول &ldquoيهوي شين&rdquo وهو طالب دراسات عليا في مختبر &ldquoمين&rdquo : &ldquoلقد وجدنا أن إضافة الدهون المشبعة يمكن أن تذيب الأغشية المجمدة بواسطة الأحماض الدهنية المشبعة . &rdquo .

نشرت الدراسة حديثا في &ldquoجريدة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم&rdquo .

أفضل الطرق لتجنب الدهون المشبعة :
1- استهلاك الفواكه :إذا كنت تريد تجنب الرغبة في تناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة ، فينبغي إضافة الكثير من الفواكه الطازجة إلى نظامك الغذائي ، وذلك لأنها من الأطعمة الغنية بالألياف والعناصر الغذائية الجيدة لصحة الجسم عموما .

2- استهلاك الخضروات :وهي من الأطعمة الغنية بالألياف ، الفيتامينات ، المعادن ومنخفضة الدهون والسعرات الحرارية، وتشمل الخضروات وخاصة الخضروات الورقية ، التي تساهم في تجنب الدهون المشبعة بفاعلية كبيرة .

3- استهلاك الحبوب الكاملة :وذلك لأنها غنية بالألياف ، العناصر الأساسية مثل الفيتامينات والمعادن ، كما أنها منخفضة الدهون ، ومن أفضل أنواع الحبوب الكاملة والصحية : الشعير ، الأرز البني والحنطة السوداء

شارك المقالة:
34 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook