ماهي أسباب توقف التنفس والإجراءات المتبعة لإنقاذ المصاب

الكاتب: رامي -
ماهي أسباب توقف التنفس والإجراءات المتبعة لإنقاذ المصاب
"

ماهي أسباب توقف التنفس والإجراءات المتبعة لإنقاذ المصاب

هو حالة خطيرة تتطور عندما لا تستطيعالرئتينالحصول على كمية كافية من الأكسجين في الدم، يمكن أن يتسبب تراكم ثاني أكسيد الكربون أيضًا في تلف الأنسجة والأعضاء ويزيد من ضعف أكسجة الدم ونتيجة لذلك يؤدي إلى بطء توصيل الأكسجين إلى الأنسجة.


إنّ كل خلية في الجسم بحاجة إلى الأكسجين لكي لا تموت وأكثر الخلايا حساسية لقلة الأكسجين هي الخلايا الموجودة في الدماغ والتي تبدأ بالتلف في غضون من 4-6 دقائق من انقطاع تزويد الجسم بالأكسجين وكذلك الخلايا القلبية من الممكن أن تتحمل قلة الأكسجين لفترات أطول إلا أنها تبدأ بالتلف في غضون 20-3- دقيقة على انقطاع التزويد بالأكسجين بينما خلايا الجلد و الأظافر تستمر بالتجدد ولمدة ساعات أو أيام حتى لو كانت الجثة بالقبر.


من أجل استمرار تزويدالدماغوالأنسجة الأخرى بالأكسجين فلا بد أن يكون مجرى التنفس مفتوحاً تماماً وأما في حال حدوث انسداد في مجرى التنفس لأيّ سبب كان فإنّ الأكسجين لن يتمكن من الوصول إلى الرئتين ولن تحدث الأكسجة مما قد يؤدي إلى:


1- فقدان وعي في غضون دقيقتين.


2- توقف التنفس في غضون 2-6 دقائق.


3- توقفالقلبفي غضون 1-5 دقائق.


إنّ إنسداد المجرى التنفس عبارة عن حدث طارئ طبي ماس جداً يتطلب المعالجة دون حدوث الوفاة. وكذلك المصاب الذي توقف قلبه فجأة سوف يتوقف التنفس عنده في غضون 60 ثانية.

أسباب توقف التنفس:

  • انسداد مجرى التنفس باللسان:انسداد المجرى التنفس بواسطة اللسان يحدث مثل هذا الانسداد عند الإنسان الفاقد الوعي حيث تفقد العضلات الجسم بشكل عام وخاصة العضلات التي تتحكم بالفك السفلي توترها و ارتخاءها مما يتسبب قي رجوع الفك السفلي واللسان المربوط به الى الأسفل وينتج عنه انسداد مجرى التنفس والذي يزيد من خطورته. وكذلك فقدان الردود الفعل الاندفاعية كالسعال في منطقة الحلقوالحنجرةويمكن أن يلاحظ في مثل هذه الحالة الغرغرة والشخير نتيجة الانسداد الكامل أو الجزئي للمجاري التنفسية.


    الإجراءات التي يجب اتخاذها لمنع حدوث انسداد المجاري التنفسيه بواسطة اللسان:


    1- إرجاع الرأس للخلف مع رفع الذقن: تمسى هذه الطريقة Haed tilt chin left بحيث تكون إحدى اليدين موضوعة على الجبهة المصاب مع ثني او إرجاع الرأس للخلف قدر المستطاع بينما تدفع اليد الأخرى المثبتة على الفك السفلي الذقن للأعلى ويمكن بذلك فتح الفم.


    تستخدم هذه الطريقة لفتح المجاري التنفسية لمصاب بعد التاكد من أنه لا يعاني من الكسور في جسده أو أن هنالك آلية إصابة قد تحتمل إصابةالعمود الفقري. وتستخدم في الإسعاف المصاب في الحالات المريضة مثل حدوث غيبوبة وغيرها من الحالات المرضية.


    2- رفع الفك السفلي Jaw thrust: تستخدم هذه الطريقه في كسور الرقبة حيث يقوم المسعف بوضع أصابع اليدين على زوايا الفك السفلي من الجانبين بينما يكون الإبهامان موضوعين على الذقن من الجانبين ومن ثم رفع الفك السفلي للأعلى والضغط على الذقن للأسفل جهة الصدر. تستخدم هذه الطريقة في حال الكسور أو كسر العمود الفقري أو في حوادث السير و الإصابات بشكل عام.


    3- وضعية الأمان الجانبي أو وضعية الاستشفاء Recovery position:تلخص هذه الطريقة بوضع المصاب على أحد جانبيه ويتم عن طريق إدخال إحدى اليدين تحت الجهة المراد قلبه عليها وتكون اليد الأخرى موضوعة على خد المصاب ومن ثم ثني الرجل من مفصل الركبة في الجهة المراد قلبه عليه وبعد ذلك وبكل عناية يمكن قلب المصاب ومن ثم تعديل وضع اليد الموضوعة أسفله وكذلك بالنسبة للأرجل مع بقاء الرأس في اتجاه الخلف.


    هذه الطريقة تضمن ارتداد اللسان إلى الداخل وتساعد في خروج السوائل إلى خارجالفموتستعمل هذه الطريقة لفتح وتنظيف المجرى التنفس من اللسان والأجسام الغريبة.
  • انسداد مجرى التنفس بسبب وجود عائق:تحدث مثل هذه الإصابات غالباً عند الأطفال حيث يقومون بوضع قطع النقود او أي أجسام صلبة أو مرنة في الفم والتي تؤدي الى انسداد مجرى التنفس في مستويات مختلفة. وتحدث هذه الحالة عند الكبار في حال تناول الطعام أو الشراب مع التكلم و الضحك بنفس الوقت ويمكن لهذا الانسداد أن يكون جزئي أو كلي.


    يجب أن لا ننسى دور السوائل كالدم والقيء واللعاب وأي سوائل أخرى يمكن أن تتجمع في الحلق أو تدخل مجرى التنفس وفي الحالتين تؤدي الى إغلاقه.


    علامات وأعراض انسداد مجرى التنفس بالجسم الغريب:


    1- عدم القدرة على الكلام.


    2- اضطراب شديد وإمساك المصاب برقبته.


    3- الازرقاق الناتج عن نقص الأكسجين.


    4- احتقان الوجه والعنق وانتفاخ أوردته.


    5- فقدان الوعي والتنفس.
  • خلل في مركز التنفس بالدماغ:يمكن أن يتسبب تلف الدماغ في العديد من أنواع الخلل الوظيفي يتراوح هذا الخلل بين فقدان الوعي الكامل كما يحدث في غيبوبة إلى الارتباك وعدم القدرة على الانتباه إلى ضعف وظيفة واحدة أو العديد من الوظائف المحددة العديدة التي تساهم في التجربة الواعية وتحدث بسبب تعرض المصاب إلى صعقة كهربائية أو التعرض الى إصابات بالرأس أو التسمم بالعقاقير والأدوية والمخدرات.
  • توقف القلب الأولي:يتم التعرف على السكتة القلبية الأولية من خلال الانهيار المفاجئ غير المتوقع في شخص لا يستجيب، غالبًا ما يلهث المرضى الذين يعانون من السكتة القلبية الأولية تنفس غير طبيعي يشبه الشخير مما يوفر تهوية كافية ولكنه يشير إلى توقف القلب وفي حالة توفير ضغط الصدر القلبي الرئوي فقط فإن الشخص غالبًا ما يواصل اللهاث.


    إنّ توقف القلب الناتج عن ضرر قلبي حاد مثل النوبة القلبية أو اضطرابات نظم القلب سيؤدي الى توقف التنفس لأنه في لحظة وقوف القلب سيتوقف أيضاً جريان الدم وينقطع تزويد الدماغ بالأكسجين وبالتالي توقف مركز التنفس عن العمل.
  • نقص الأكسجين بالهواء الجوي المحيط:وهو ناتج عن التعرض المصاب إلى الدخان والغازات الناتجة عن الاحتراق وكذلك الأدخنة الناتجة عن التخمر في الصوامع.
  • التغيرات التي تطرأ على الصدر والرئتين والعضلات:مثل تعرض المصاب إلى مرض حاد و مزمن بشكل مفاجئ أو التعرض الى إصابة مثل الرض الصدري و شلل التنفس والرض الرئوي.
  • اضطرابات الدورة الرئوية: نوع من الأمراض يصيب الرئتين وأجزاء أخرى من الجهاز التنفسي قد تكون الأمراض الرئوية ناتجة عن العدوى أو عن طريق تدخين التبغ أو عن طريق استنشاق دخان التبغ السلبي أو غير ذلك من أشكال تلوث الهواء.


    تشمل أمراض الرئةالربوومرض الانسداد الرئوي المزمن COPD والتليف الرئوي والالتهاب الرئوي وسرطان الرئة. وهو أي اضطراب يؤثر على انتقال الأكسجين بالدم مثل التعرض المصاب إلى صدمة خطيرة أو التسمم بدخان احتراق المركبات أول أكسيد الكربون.

الإجراءات المتبعة لإخراج العائق:

نقوم بهذه الإجراءات إذا كان المصاب واعياً وهي كالآتي:

  • التأكد من وجود علامات انسداد في المجاري التنفسية ومن ثم حمل الطفل مع القبض بإحكام عند حمله وقلب الطفل والضرب براحة اليد على المنطقة ما بين الأكتاف بمعدل 5 مرات. إذا لم تنجح بإخراج العائق فنقوم ب Hymilk maneuver وهي الضغط بكلتا اليدين على المنطقة الشرسوفية لداخل وللأعلى لتوليد ضغط باتجاه العائق للمساعدة بدفعه للأعلى للخروج من المسالك التنفسية.


    وتستمر بهذه الخطوة الى أن يخرج العائق أو يفقد الطفل وعيه فنقوم مباشرة بخطوات الإنعاش القلبي الرئوي للطفل المصاب.
  • إدارة الطفل مرة أخرى والضغط بالسبابة والوسطى على منتصف الخط الوهمي الواصل ما بين حلمتي صدر الرضيع مرتان مع إبقاء الرضيع مائلاً باتجاه الأسفل وذلك لندع الجاذبية تقوم بتسهيل خروج العائق.
  • الاستمرار بتكرير هاتين الخطوتين حتى يتم خروج العائق أو يصبح الرضيع غير واعي وعند هذه الحالة نقوم مباشرة باتباع إجراءات الإنعاش القلبي الرئوي للرضيع.


    إذا كان المصاب غير واعي:
  • نقوم مباشرة بتقديم الإنعاش القلبي الرئوي للطفل.
  • للبالغين:نتبع نفس الخطوات التي قمنا بها مع الطفل ولكن مع مراعاة الاختلاف بتقديم الإنعاش القلبي الرئوي للبالغين عن الأطفال.
  • الأشخاص ذو الوزن الزائد والنساء الحوامل فإننا نتبع نفس الخطوات مع مراعاة عد الضغط على منطقة البطن بمنطقة الصدر.


    يعتبر السعال هي الردود فعل انعكاسية وقائية تقي المجاري التنفسية من أي أجسام غريبة داخلة لها فإذا كان الانسداد بسيطاً بجسم صغير أو ببعض السوائل أو حتى بعض اللعاب أحياناً فيجب حث المصاب على السعال لذلك يجب عدم تقديم إجراء Hymilk maneuver دون التحقق من وجود الانسداد التام فليس كل حالات الاختناق بسبب انسداد المجاري التنفسية بجسم غريب تحتاج مباشرة إلى هذا الإجراء.


    هناك خطوات تسبق تقديم إجراء Hymilk maneuver هو التاكد من الانسداد التام للمجاري التنفسية وهي عن طريق سؤال المصاب إذا كان بالغاً أو طفلاً إذا كان قادراً على الكلام أو لا .


    عند الرضيع يتم التحقق عن طريق ازرقاق الوجه والأطراف وقلة حركة وغياب التنفس. إذا كان الانسداد جزئياً أي أن المصاب يستطيع التحدث فيجب المراقبة الحثيثة للمصاب والنقل السريع للمستشفى وإعطاء الأكسجين فقط.
"
شارك المقالة:
35 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook