ماهو تأثير مضادات الإكتئاب على البول

الكاتب: رامي -
ماهو تأثير مضادات الإكتئاب على البول
"

ماهو تأثير مضادات الإكتئاب على البول

أغلبمضادات الاكتئابلها تأثيراتٌ جانبيةٌ متشابهةٌ مثل التأثيرات على الوزن والقدرة الجنسية، ولكن يختلف تأثيرها على الوظيفة البولية من زمرةٍ دوائيةٍ لأخرى، فقد يُسبب بعضها سلسًا بوليًا لا إراديًا مثل دواء فينلافاكسين، بينما يُسبِّب بعضها الآخر اضطراباتٍ وصعوبةً في التبول مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة ومثالها دواء أميتريبتيلين (توفرانيل)، وبعض مثبطات إعادة قبط السيروتونين والنورأدرينالين ومثالها دواء دولوكسيتين.

والسّبب في هذاالاضطرابهو التأثير المضاد للموسكارين (المضاد الكولينيرجي أو المضاد لعمل الكولين) لهذهالزمر الدوائيةوغيرها من الزمر المشابهة؛ حيثُ تقوم بتثبيط عمل الناقل العصبي الأستيل كولين، وهو الناقل المسؤول عن إرسال إشاراتٍ إلى دماغك ومثانتك بعد ارتباطه مع مستقبلاته المحددة؛ لتؤدي إلى تقلصاتٍ في المثانة لتُحرِّضَ على التبول حتى إذا لم تكن المثانةُ ممتلئةً.

لذلك عند تثبيط عمل هذا الناقل يحصل استرخاء العضلات الملساء في جدارالمثانةومنعها من الانقباض لإفراغ محتوياتها، وتقبض عضلات عنق المثانة؛ وبالتالي يصعبُ إخراج البول منها، كما ويجعل المصرة الإحليلية تسترخي كذلك مما يسبب تضيقًا في مجرى البول وصعوبةً في مروره.

هذه التأثيرات ليست سيئةً دومًا، وقد تقلُّ بعد فترةٍ من تلقي العلاج بها، وقد استفاد الأطباء من هذه التأثيرات غير المرغوبة لمضادات الاكتئاب في علاج السلس البولي اللاإرادي عند مختلف الفئات العمرية وخاصةً عند الأطفال والنساء بعد سن اليأس.

"
شارك المقالة:
33 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook