لماذا يرتدي رواد الفضاء ملابس خاصة ؟.. وماهي مميزاتها ومما تتكون

الكاتب: المدير -
لماذا يرتدي رواد الفضاء ملابس خاصة ؟.. وماهي مميزاتها ومما تتكون
"محتويات
بدلة رائد الفضاء
اسم بدلة رائد الفضاء
وزن بدلة رائد الفضاء
لماذا يرتدي رواد الفضاء ملابس خاصة
مكونات بدلة رائد الفضاء
كم عدد طبقات بدلة رائد الفضاء
مميزات بدلة رائد الفضاء
بدلة رائد الفضاء

بدلات الفضاء هي أكثر بكثير من مجرد مجموعة ملابس يرتديها رواد الفضاء ومع ذلك مثل مجموعة الملابس تخدم البدلات المختلفة أغراضاً مختلفة حيث يتضمن استكشاف الفضاء عادةً نوعين مختلفين من بدلات الفضاء وكلاهما يحمي رواد الفضاء من مخاطر مهمتهم.

ويتم ارتداء نوع واحد داخل المركبة الفضائية أثناء الإطلاق والصعود إلى الفضاء ومرة ??أخرى في طريق العودة إلى الغلاف الجوي للأرض وكذلك أثناء الهبوط والنوع الآخر الموصوف هنا مصمم خصيصاً للسير في الفضاء حيث تطلق ناسا على السير في الفضاء نشاطاً خارج المركبات أو EVA لذلك يُطلق على هذا النوع من البدلات غالباً بدلة EVA.

بدلة الفضاء المجهزة بالكامل مستخدمة أثناء السير في الفضاء هي في الواقع مركبة فضائية مصغرة على شكل جسم بشري تحمي رائد الفضاء من مخاطر التواجد خارج المركبة أثناء وجوده في الفضاء أو على القمر حيث يواجه رواد الفضاء الذين يسيرون في الفضاء الإشعاع والغبار والحطام ودرجات الحرارة القصوى.

اسم بدلة رائد الفضاء

يُطلق على بدلة الفضاء التي يتم ارتداؤها للسير في الفضاء خارج محطة الفضاء الدولية اسم وحدة التنقل خارج المركبة أو EMU حيث تعمل ناسا حالياً على تطوير بدلة جديدة سيتم ارتداؤها للسير في الفضاء في مهمات أرتميس تسمى وحدة التنقل خارج المركبة الاستكشافية أو xEMU.

وزن بدلة رائد الفضاء

تزن بدلة الفضاء حوالي 280 رطل اً على الأرض دون وجود رائد فضاء فيها وفي بيئة الجاذبية الصغرى للفضاء لا تزن بدلة الفضاء شيئاً حيث يستغرق ارتداء بدلة الفضاء 45 دقيقة بما في ذلك الوقت الذي يستغرقه ارتداء الملابس الداخلية الخاصة التي تساعد في الحفاظ على برودة رواد الفضاء.

لماذا يرتدي رواد الفضاء ملابس خاصة

تساعد بدلات الفضاء رواد الفضاء بعدة طرق فالبدلات تحمي رواد الفضاء من الحرارة الشديدة أو البرودة كما توفر البدلات الفضائية لرواد الفضاء الأكسجين للتنفس أثناء عملهم في الفضاء وكذلك البدلات تحمل الماء للشرب كما أنها تمنع رواد الفضاء من التعرض للأذى بسبب الغبار الفضائي، قد لا يبدو الغبار الفضائي خطيراً جداً ولكن عندما تتحرك أسرع من الرصاصة يمكن أن يؤذي الغبار شخصاً ما وتحتوي البدلات أيضاً على أقنعة خاصة مبطنة بالذهب لحماية العينين من أشعة الشمس الساطعة.

مكونات بدلة رائد الفضاء

تتكون بدلة الفضاء من عدة أجزاء:

ملابس التبريد

أول قطعة من بدلة الفضاء التي يرتديها رواد الفضاء هي لباس تبريد خاص مصنوعة من مادة لدنة مطاطية وأنابيب مياه حيث يتم نسج حوالي 300 قدم من الأنابيب في قطعة الملابس الضيقة هذه التي تغطي الجسم بالكامل باستثناء الرأس واليدين والقدمين.
يتدفق الماء المبرد عبر الأنابيب لتنظيم درجة حرارة الجسم وإزالة الحرارة الزائدة أثناء السير في الفضاء والذي يستمر عادةً لعدة ساعات حيث تعمل الفتحات الموجودة في الثوب على سحب العرق بعيداً عن جسم رائد الفضاء وتساعد في الدورة الدموية داخل لباس الفضاء.

الجزء العلوي 

يتميز الجزء العلوي بخفة الوزن ولكنه قوي ويربط الجزء الداخلي من البدلة بالأنظمة المناسبة إنه على شكل قميص بلا أكمام ويتصل بمجموعة الذراع التي تغطي الذراعين وتربط القفازات وسيكون للجزء العلوي لبدلات الاستكشاف الجديدة فتحة دخول خلفية للسماح لرواد الفضاء بالصعود إلى الجزء الخلفي من البدلة.

القفازات

يجب أن يكون رواد الفضاء قادرين على العمل والتقاط الأشياء أثناء ارتداء قفازات بذلة الفضاء حيث تحمي القفازات رواد الفضاء من بيئة الفضاء وهي مصنوعة بحيث يستطيع رواد الفضاء تحريك أصابعهم بسهولة قدر الإمكان والأصابع هي جزء الجسم الذي يبرد في الفضاء والقفازات الموجودة في بدلات الفضاء مجهزة بسخانات لإبقاء الأصابع دافئة مع السماح باستخدام الأدوات.

الجزء السفلي 

يتكون الجزء السفلي من البدلة من سروال بدلة الفضاء وأحذية طويلة والنصف السفلي من الخصر للإغلاق حيث تساعد قطعة تسمى محمل الخصر رائد الفضاء على التحرك والالتفاف.
وفي البدلات الجديدة التي ستُستخدم في مهام سطح القمر يشتمل الجذع السفلي على مواد متطورة وواجهات مشتركة تسمح بالانحناء والدوران عند الوركين والانحناء عند الركبتين وأحذية المشي لمسافات طويلة ومع هذا التنقل الجديد سيتمكن رواد الفضاء من المشي على سطح القمر بدلاً من القيام بـ “قفزة الأرنب” التي طورها رواد الفضاء أبولو.

حقيبة ظهر

يوجد على ظهر بدلة الفضاء حقيبة ظهر تحتوي على الإمدادات والمعدات اللازمة لعمل البدلة وتحتوي حقيبة الظهر هذه على الأكسجين الذي يتنفسه رواد الفضاء والذي يضغط على البدلة.
تقوم المروحة بتوزيع الأكسجين عبر البدلة حيث يتم إزالة ثاني أكسيد الكربون الذي يزفره رواد الفضاء من البدلة وتوفر حقيبة الظهر الكهرباء للبدلة وتحمل راديواً ثنائي الاتجاه للاتصال وتحتوي حقيبة الظهر أيضاً على ماء لملابس التبريد ومبرد لتبريد الماء ومضخة تعمل على تدوير الماء المبرد.

الخوذة

الخوذة تحمي الرأس حيث يتم ارتداء غطاء الاتصالات تحت خوذة رائد الفضاء التي تحتوي على سماعات وميكروفونات ويتصل الغطاء بالراديو في بدلة الفضاء ويمكّن رائد الفضاء من التحدث إلى أفراد الطاقم الآخرين ومراقبة المهمة ويُطلق على غطاء الاتصالات أحياناً اسم Snoopy cap لتشابهه مع غطاء الطيار الذي ترتديه شخصية الكارتون وتتضمن بدلة الاستكشاف الجديدة نظاماً صوتياً مطوراً داخل الخوذة لا يتطلب من رائد الفضاء ارتداء غطاء.
كما يحتوي نظام الاتصالات المتكامل على مكبرات صوت مثبتة داخل منطقة الخوذة وميكروفونات متعددة مدمجة تعمل بالصوت تلتقط صوت رائد الفضاء تلقائياً كما تعمل الخوذة الموجودة في بدلات الفضاء المصممة للسير في الفضاء بمثابة فقاعة ضغط وهي مصنوعة من البلاستيك القوي للحفاظ على ضغط البدلة كما أن لديها نظام تهوية يزود رواد الفضاء بالأكسجين وتحتوي الخوذات أيضاً على كتلة رغوة صغيرة يمكن لرواد الفضاء استخدامها لحك أنوفهم.
خارج هذه الفقاعة يوجد حاجب واقي يمنع فقاعة الضغط من الاصطدام أو الخدش وفوق الحاجب الواقي يوجد حاجب من الشمس وظلال شمس حيث يحتوي حاجب الشمس على طلاء ذهبي خاص يعمل مثل النظارات الشمسية لرائد الفضاء ويعمل حاجب الشمس المتحرك وظلال الشمس معاً على حماية رائد الفضاء من أشعة الشمس القوية مع السماح بمجال بصري واضح.

أداة SAFER

يتصل بالجزء الخلفي من البدلة أداة تسمى SAFER لديها العديد من الطائرات الدافعة الصغيرة وإذا طاف رائد فضاء بعيداً عن المحطة الفضائية فيمكنه استخدام SAFER للعودة.
كم عدد طبقات بدلة رائد الفضاء

الأجزاء المرنة للبدلة مصنوعة من 16 طبقة من المواد وكل طبقة لها وظيفة مختلفة حيث يحتفظ البعض بالأكسجين في البدلة بينما يحمي البعض الآخر رواد الفضاء من الغبار الفضائي وتحت البدلة يرتدي رواد الفضاء قطعة أخرى من الملابس ويغطي الجسم ما عدا الرأس واليدين والقدمين ويتم نسج الأنابيب فيه ويتدفق الماء عبر الأنابيب للحفاظ على برودة رائد الفضاء.[1][2][4]

مميزات بدلة رائد الفضاء

تسمح بدلات الفضاء للبشر بالتجول في الفضاء بأمان نسبي حيث توفر بدلات الفضاء:

جو مضغوط: توفر البدلة الفضائية ضغطاً هوائياً للحفاظ على السوائل في جسمك في حالة سائلة وبمعنى آخر لمنع سوائل الجسم من الغليان حيث تعمل معظم بدلات الفضاء عند ضغوط أقل من الضغط الجوي العادي (14.7 رطل / بوصة 2 أو 1 ضغط جوي).
الأكسجين: لا يمكن لبدلات الفضاء استخدام الهواء العادي 78 في المائة من النيتروجين و 21 في المائة من الأكسجين و 1 في المائة من الغازات الأخرى لأن الضغط المنخفض قد يتسبب في انخفاض تركيزات الأكسجين بشكل خطير في الرئتين والدم.
 إزالة ثاني أكسيد الكربون: رائد الفضاء ينفث ثاني أكسيد الكربون في المساحة الضيقة للبدلة وقد تتراكم تركيزات ثاني أكسيد الكربون إلى مستويات مميتة لذلك يجب إزالة ثاني أكسيد الكربون الزائد من الغلاف الجوي للبدلة الفضائية ويتم ذلك من خلال حقيبة الظهر.
درجة حرارة: للتعامل مع درجات الحرارة القصوى يتم عزل معظم بدلات الفضاء بشدة بطبقات من القماش (النيوبرين وجور تكس والداكرون) ومغطاة بطبقات خارجية عاكسة (مايلر أو قماش أبيض) لتعكس ضوء الشمس .
الاصطدامات بالميكرومتر: لحماية رواد الفضاء من الاصطدامات بالميكرومتر تحتوي بدلات الفضاء على طبقات متعددة من الأقمشة المتينة مثل الداكرون أو كيفلر حيث تمنع هذه الطبقات أيضاً البدلة من التمزق على الأسطح المكشوفة للمركبة الفضائية أو الكوكب أو القمر.
رؤية واضحة: تحتوي بدلات الفضاء على خوذات مصنوعة من البلاستيك الشفاف أو البولي كربونات المتين حيث تحتوي معظم الخوذات على أغطية تعكس ضوء الشمس وأقنعة ملونة لتقليل الوهج مثل النظارات الشمسية إلى حد كبير.
التنقل داخل بدلة الفضاء: يعد التحرك داخل بدلة الفضاء المتضخمة أمراً صعباً لذلك تم تجهيز بدلات الفضاء بمفاصل خاصة أو تناقص التدريجي في القماش لمساعدة رواد الفضاء على ثني أيديهم وأذرعهم وأرجلهم وركبهم وكاحليهم.
مجال الاتصالات: تم تجهيز بدلات الفضاء بأجهزة إرسال / مستقبلات لاسلكية بحيث يمكن لرواد الفضاء الذين يسيرون في الفضاء التحدث مع أجهزة التحكم الأرضية أو رواد الفضاء الآخرين.[3]
المراجع"
شارك المقالة:
37 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook