فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم

الكاتب: المدير -
فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم
"محتويات
فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم
تقليل الألم
القضاء على الغثيان
مستويات الكوليسترول
التحكم في سكر الدم
مرض الزهايمر
فقدان الوزن
تحسين أداء المعدة
الحد من الالتهاب
مشاكل الجهاز التنفسي
تحسين الدورة الدموية
آلام فترة الحيض
تقوية المناعة
تخفيف التوتر
مخاطر وآثار الزنجبيل الجانبية
كيف يتم عمل مشروب الزنجبيل
جرعة الزنجبيل المناسبة

الزنجبيل يعود أصله إلى جنوب شرق آسيا ، وهو شائع الاستخدام في كل من الغذاء ، والدواء على مستوى بلاد العالم ، والزنجبيل من النباتات الغنية بالمواد الكيميائية الطبيعية التي تفيد الصحة كثيرًا ، ولكن ما هي فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم حيث تعد مياه الزنجبيل ، أو شاي الزنجبيل من المشروبات الجيدة للغاية ، ولها فوائد عديدة . [1]

والزنجبيل هي جذور معمرة تنتشر تحت الأرض والجذور هي الجزء الأكثر انتشارًا ، حيث يتم استخدامه في التوابل ، كما أنه يتم استخدامه أيضًا في الطب التقليدي ، والكثير من الثقافات تعرف جيدًا مدى قوة الزنجبيل العلاجية ، حيث الزنجبيل يحتوي على المعادن مثل البوتاسيوم ، والمنغنيز ، والنحاس ،  والمغنيسيوم ، وغيرها من الفوائد التي لا تحصى . [2]

فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم

ومن الجيد أنه يمكن عمل مشروب الزنجبيل بكل سهولة في المنزل ، وقد استخدمه البشر منذ آلاف السنين كتوابل ، وكعلاج للعديد من الأمراض ، وفيما يلي بعض من فوائد شرب الزنجبيل قبل النوم

تقليل الألم

قد يساعد مشروب الزنجبيل في تقليل بعض أنواع الألم ، وهذا وفقًا للعديد من الدراسات التي أثبتت أن الزنجبيل ، يمكنه تقليل الألم ، كما أنه يستخدم كعلاج إضافي ، ويعتبر الزنجبيل أفضل كثيرًا من تناول مسكنات الألم وحدها .

القضاء على الغثيان

تم استخدام الزنجبيل كعلاج عشبي للكثير من المشكلات ، ومن ضمنها الغثيان ، وخاصة غثيان ما بعد الجراحة ، وقد أثبت الزنجبيل أنه له مفعول جيد على الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي ، والغثيان الفيروسي، وغثيان الصباح .

مستويات الكوليسترول

تشير إحدى الدراسات على الفئران أن الزنجبيل قد يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم ، حيث أن إدخال الزنجبيل ضمن النظام الغذائي يمنع ارتفاع نسبة الكوليسترول في مجرى الدم ، ولكن هذا بالنسبة للفئران حيث لم يتم أثبات أن الزنجبيل له نفس التأثيرات على مستويات الكوليسترول في البشر .

التحكم في سكر الدم

تم إثبات أن مشروب الزنجبيل يمكنه التحكم في مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع الثاني ، وقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين تناولوا الزنجبيل لقوا انخفاضًا كبيرًا في نسبة السكر في اختبارات الدم .

مرض الزهايمر

مرض الزهايمر هو اضطراب عصبي تدريجي يؤثر على الجهاز العصبي المركزي ، ثبت علميا أن الزنجبيل يساعد على إبطاء تدهور خلايا الدماغ ، وقد وجد الباحثون أيضًا أن مضادات الأكسدة ، والمركبات القوية في الزنجبيل تحارب الاستجابات الالتهابية التي تحدث في الدماغ  .

فقدان الوزن

في العديد من الدراسات تم أثبات أن شرب مشروب الزنجبيل الساخن مفيد للغاية ، حيث أنه يجعل الشخص يشعر بالامتلاء ، وجميع الدراسات تشير إلى أن مشروب الزنجبيل ، قد يكون له دور في إدارة الوزن . [3]

تحسين أداء المعدة

الزنجبيل مفيد للغاية في عمليات تحسين الهضم وزيادة امتصاص الطعام ، ويمكن أن يتسبب مشروب الزنجبيل في الانتفاخ ، إذا تم تناوله بعد تناول الكثير من الطعام .

الحد من الالتهاب

لدى الزنجبيل خصائص مضادة للالتهابات تجعله علاجًا منزليًا مثاليًا لمشاكل العضلات والمفاصل ، كما أنه يتم استخدامه في علاج المفاصل الملتهبة .

مشاكل الجهاز التنفسي

من المعروف أن مشروب الزنجبيل يعمل على تخفيف الاحتقان المرتبط بنزلات البرد ، ويمكن شرب كوب من الزنجبيل للقضاء على مشاكل الجهاز التنفسي .

تحسين الدورة الدموية

يحتوي الزنجبيل على الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية ، ويعمل على تحسين الدورة الدموية ، وتقليل فرص الإصابة بأمراض القلب ، والأوعية الدموية،  ويساعد الزنجبيل في عدم ترسب الدهون في الشرايين .

آلام فترة الحيض

يساعد الزنجبيل كثيرًا في التخلص من تقلصات الدورة الشهرية ، ويمكن تجربة نقع الزنجبيل وشربه دافئ ، أو وضعه على أسفل البطن لتسكين الألم ، وقد يساعد الزنجبيل في تخفيف الألم وإرخاء العضلات ، ويمكن إضافة العسل عند شربه .

تقوية المناعة

يساعد مشروب الزنجبيل في تقوية المناعة ، حيث أنه يعمل على رفع مستويات مضادات الأكسدة في الجسم .

تخفيف التوتر

يحتوي مشروب الزنجبيل على خصائص مهدئة تعمل على تخفيف التوتر ، وهذا لاحتوائه على مزيج من الروائح القوية ، وخصائص الشفاء التي تعمل بدورها على تخفيف التوتر . [4]

مخاطر وآثار الزنجبيل الجانبية

قد يبدو مشروب الزنجبيل آمن بالنسبة للكثير من الأشخاص ، ولكن يجب استشارة الطبيب في كل الأحوال ، حيث أنه هناك بعض المخاوف من أن الزنجبيل يكون له اثار جانبية مع بعض الادوية كأدوية ترقق الدم ، ويمكن أن يعاني الأشخاص الذين يشربون مشروب الزنجبيل من بعض الآثار الجانبية الخفيفة مثل  الغازات ، ووجع البطن ، والاسهال ، وحرقة في المعدة . [3]

كيف يتم عمل مشروب الزنجبيل

الزنجبيل الطازج هو أفضل مصدر موثوق فيه لعمل مشروب الزنجبيل ، حيث أن هناك العديد من المنتجات في السوق تحتوي على نكهة الزنجبيل ، أو الزنجبيل الاصطناعي ، وليس بها أي فائدة صحية ، ولكن مع الزنجبيل الطازج ستأخذ كل الفوائد ، كما أنه سهل التحضير أيضًا ، ويمكن العثور على الزنجبيل الطازج من المتجر في القسم الخاص بالخضروات .

لعمل مشروب الزنجبيل يمكن غلي الزنجبيل في الماء ، ويمكن تزويد كمية المياه أو تقليلها على حسب ما تريده ، كل ما عليك هو غسل قطعة زنجبيل وبشرها ، وعمل مقدار نصف ملعقة صغيرة من الزنجبيل ، وقم بغلي 4 أكواب من الماء على النار ، وأضف اليها الزنجبيل بمجرد الغليان ، وبعدها يتم إطفاء النار وترك الزنجبيل منقوع في الماء لمدة 10 دقائق ، وبعد ذلك نقوم بتصفيته من الماء ، ويمكن شربه ساخن أو بارد . [1]

جرعة الزنجبيل المناسبة

الأطباء ينصحون بشرب الزنجبيل ، ولكن في حدود فيمكن للشخص استهلاك من 3-4 جرامًا كحد أقصى من الزنجبيل يوميًا ، وإذا كانت المرأة حامل، لا يجب أن تستهلك أكثر من جرام واحد من الزنجبيل يوميًا ، ولا يُنصح بالزنجبيل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين ، وإذا أردت معرفة الكمية التي تعادل 1 غرام من الزنجبيل فهي 1/2 ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون ، وملعقة صغيرة من الزنجبيل الخام المبشور ، أو 4 أكواب ماء منقوعة مع 1/2 ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبشور . [1]

المراجع
الوسوم
الزنجبيل"
شارك المقالة:
10 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook