دراسة التعرض للطقس البارد المفاجئ قد يزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية

الكاتب: رامي -
دراسة التعرض للطقس البارد المفاجئ قد يزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية
"

دراسة التعرض للطقس البارد المفاجئ قد يزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية


تحدث نوبات القلب عندما يكون هناك انسداد في تدفق الدم إلى القلب بشكل مفاجئ، والذي يمكن أن يكون بسبب مجموعة متنوعة من العوامل مثل الجلطة الدموية، والمثير للدهشة أن الطقس البارد قد يكون أحد تلك العوامل المسببة لهذه الحالة المرضية، وفقًا لما ذكره موقع إكسبريس.


 


 


 


توصلت دراسة نشرت فى مجلة القلب البريطانية والتى بحثت أكثر من نصف مليون حالة مصابين بالنوبة القلبية، إلى وجود صلة بين الطقس البارد وزيادة خطر الإصابة بنوبة قلبية، حيث إن التعرض للبرد المفاجئ يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بها، حيث وجد الباحثون صلة قوية بين نوبات الطقس البارد وزيادة الحالة.


 


أوضحت الدراسة أن التغير المفاجئ في درجة الحرارة يجعل الأوعية الدموية تنقبض مما يقلل من تدفق الدم إلى القلب ويؤدي إلى حدوث جلطات يمكن أن تؤدي بعد ذلك إلى الإصابة بالنوبة القلبية، حيث يجعل الطقس البارد القلب يعمل بجهد أكبر للحفاظ على دفء الجسم، وتنقبض الأوعية الدموية حتى يتمكن القلب من خلالها التركيز على ضخ الدم إلى الدماغك والأعضاء الرئيسية الأخرى بالجسم.


 


 


 


 


- من هم الأشخاص الأكثر عُرضة لمخاطر النوبة القلبية ؟


 


من جانبها، قالت مؤسسة القلب البريطانية إنه من الصعب على كبار السن والأطفال الصغار جدًا تنظيم درجة حرارتهم، وهذا يعرضهم لخطر أكبر للإصابة بتلك النوبة فى حال حدوث أى تغير مفاجئ بدرجات الحرارة، لذلك من المهم أن تبقى على اتصال مع الأشخاص المقربين إليك من كبار السن أثناء فترات البرد القارس للتأكد من شعورهم بالدفء والراحة.


 


- وتشمل علامات النوبة القلبية الشائعة ما يلي:


 


1- الشعور بضغط أو ضيق أو ألم أو إحساس بالضغط أو ألم في الصدر أو الذراعين قد ينتشر إلى الرقبة أو الفك أو الظهر.


 


2- الشعور بالغثيان


 


3- عسر هضم أو حرقة أو ألم في البطن


 


4- ضيق في التنفس


 


5- الشعور بالتعب


 


6- خفة الرأس أو الدوخة المفاجئة



"
شارك المقالة:
2 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook