حافظ على صحة قلبك.. 7 طرق للوقاية من الإصابة بالنوبةالقلبية

الكاتب: رامي -
حافظ على صحة قلبك.. 7 طرق للوقاية من الإصابة بالنوبةالقلبية
"

حافظ على صحة قلبك.. 7 طرق للوقاية من الإصابة بالنوبةالقلبية


الحفاظ على صحة القلب ضرورة ملحة خاصة فى الفترة الأخيرة فى ظل وباء كورونا، ونظراً لأن ضغط الدم غير المنضبط وضعف مؤشرات صحة القلب تتعلق بعوامل الخطر المرتبطة بشدة كورونا ومضاعفاته وارتفاع نمط الحياة المستقرة، لذا من المهم للغاية أن نفعل ما في وسعنا لحماية صحتنا، فى هذا التقرير نتعرف على أبرز طرق الوقاية من النوبة القلبية، بحسب موقع تايمز أوف إنديا.



7 طرق للوقاية من النوبة القلبية


 



تقليل استخدام هاتفك


 



بينما نعيش في عالم رقمي، من المهم أيضًا فصل أنفسنا وأخذ إجازة للتخلص من الضغوط الحياتية التي تسببها التكنولوجيا، وهناك الكثير من المخاطر التي ينطوي عليها الوقت المفرط أمام الشاشات على صحتنا، بصرف النظر عن مجرد إيذاء العينين.



وفقًا للأطباء، فإن الأشخاص الذين يجلسون باستمرار على هواتفهم يكونون أكثر عرضة لخطر الإجهاد وضعف علامات صحة القلب مقارنةً بشخص يتمتع بتوازن أفضل.



يمكن أن يجعلك الاستمرار في التحقق من رسائلك أو موجزات الوسائط الاجتماعية أو رسائل البريد الإلكتروني أو البقاء على اتصال بالشاشة غير مستقر، لذلك تذكر أن تأخذ بعض الوقت لتحرير نفسك من العالم الرقمي، ادمج قواعد وقت الشاشة الصحي واحصل على فترات راحة متكررة.



 اتباع نظام غذائي غني بمضادات الأكسدة


 



يعمل النظام الغذائي الصحي والمغذي على تحقيق العجائب في دعم أهدافنا الصحية والحفاظ على الأداء الحيوي.



للحفاظ على أداء قلبك بشكل صحيح، من المهم للغاية أن يكون لديك أطعمة غنية بمضادات الأكسدة وأوميجا 3 والألياف والبروتينات، والأهم من ذلك أنها تحتوي على الكوليسترول الجيد.



 تأكد من أن لديك ما لا يقل عن 2-3 حصص من الخضار والفاكهة كل يوم ودعمها بإثراء المكسراتوالبذور والحبوب الكاملة.



من الضروري أيضًا شرب الماء والسوائل المرطبة، ومع ذلك، كن حذرًا للحد من تناول الملح والصوديوم، خاصةً إذا كان لديك تاريخ عائلي سابق أو كنت تعاني من أي مرض في القلب قد يكون تناول فنجان من القهوة يوميًا مفيدًا أيضًا لقلبك.



من المهم أيضًا تقليل تناول الأطعمة المجهزة والوجبات السريعة والمشروبات الغازية من نظامك الغذائي.



أشارت الدراسات الحديثة أيضًا إلى أنه من أجل صحة القلب، قد تكون بعض أنواع الدهون، مثل زيت الزيتون، أكثر صحة من غيرها، لذا اتخذ قراراتك الغذائية بحكمة.



 تحرك كل يوم


 



هناك الكثير من الفوائد للنشاط البدني المنتظم ، والمحافظة على صحة قلبك وتخفيف مخاطر النوبات القلبية المفاجئة هي واحدة منها فقط.



 وفقًا للإرشادات الموصى بها ، يجب على كل شخص بالغ أن يقضي 30-45 دقيقة بالخارج للانخراط فينشاط بدني سريع ومعتدل للعيش بصحة جيدة.



 بينما يستمر الكثير منا في البقاء في المنزل ، أو ممارسة التمارين في المنزل أو ممارسة النشاط البدني، فإن القيام بأي شكل من أشكال التمارين أو الأنشطة التي تحافظ على معدل ضربات القلب لدينا أمر جيد.



وفقًا للأطباء ، فإن رياضة الكارديو ، مثل الجري وركوب الدراجات والقفز على الحبل والسباحة مفيدة للغاية أيضًا في الحفاظ على شباب القلب.



حافظ على مستويات صحية لمؤشر كتلة الجسم


 



تضيف المعاناة من السمنة عوامل خطر إضافية وتجعل الشخص عرضة للالتهابات واضطرابات نمط الحياة لذلك ، يجب على كل فرد أن يسعى لتقليل فرص الإصابة بالسمنة، وأن يكون نشيطًا بدنيًا ، وأن يركز على النظام الغذائي ، ويحافظ على مستويات صحية لمؤشر كتلة الجسم وفقًا لعمره وصحته.



انتبه لمستويات السكر في الدم


 



يعد إجراء الفحوصات الوقائية ومراقبة مستويات السكر في الدم مع تقدمك في العمر نشاطًا لا بد منه يمكن أن تتسبب مستويات السكر في الدم غير المنضبطة أو المرتفعة (ارتفاع السكر في الدم) في أضرار تأكسدية للشرايين وتعطيل تدفق الدم وتلف الأنسجة وتؤدي إلى تراكم الكوليسترول حول الشرايين ويصبح قاتلًا صامتًا.



كما أن أسبقية النوبات القلبية أعلى بين أولئك الذين يعانون من أمراض مصاحبة خطيرة، مثل مرض السكري.



 لذلك ، ركز على صحتك وحاول الحصول على تنظيم مستويات السكر في الدم بشكل طبيعي من أجل قلب أكثر صحة.



 نظم دورة نومك


 



يعد إنشاء أو الحصول على دورة نوم صحية أيضًا خطوة مهمة تساعدك على تقليل خطر الإصابة بالنوبات القلبية.



 بينما تسبب الوباء في تعطيل دورات النوم بالنسبة للكثيرين ، لا يزال من المهم الحصول على 7-8ساعات من النوم الهادئ والمتواصل كل ليلة ، والاستيقاظ في الوقت المحدد أيضًا. إن الحصول على دورة نوم صحية أمر بالغ الأهمية أيضًا لتحقيق الاستقرار ودعم العناصر الحيوية الأخرى لصحة قلبك وجسمك.



التوقف عن التدخين


 



يعد التدخين بشكل خاص مساهماً كبيراً في تراكم الترسبات ويزيد من خطر الإصابة بفشل القلب والسكتة القلبية والنوبات القلبية والأمراض ذات الصلة. الأشخاص الذين يدخنون لديهم أيضًا مخاطر أعلى من المعتاد للإصابة بالأمراض المصاحبة.




"
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook