تعرف على أشهر الصحف الإلكترونية العربية

الكاتب: رامي -
تعرف على أشهر الصحف الإلكترونية العربية
"

تعرف على أشهر الصحف الإلكترونية العربية


قائمة المحتويات [إخفاء]



1 الصحيفة


2 أنواع الصحف


3 الصحيفة الإلكترونية


4 ميزات الصحف


5 جريدة الوطن الكويتية


5.1 إغلاق جريدة الوطن


5.2 الطعن في قرار إغلاق جريدة الوطن


5.3 معارضة إغلاق جريدة الوطن


5.4 أبرز الجرائد الكويتية


6 صحيفة الأيام البحرينية


6.1 أقسام جريدة الأيام البحرينية


6.2 الخدمات التي تقدمها جريدة الأيام البحرينية


6.3 أجزاء جريدة الأيام البحرينية


7 صحيفة الوطن البحرينية


7.1 ما الذي تقدمه صحيفة الوطن البحرينية


7.2 حسابات صحيفة الوطن البحرينية


7.3 أقسام صحيفة الوطن البحرينية


7.4 تصفح أقسام صحيفة الوطن البحرينية


7.5 شروط استخدام موقع جريدة الوطن البحرينية


7.5.1 شروط محتوى الموقع


7.5.2 شروط استخدام الموقع


8 جريدة سبق السعودية


8.1 مؤسس جريدة سبق


8.2 رؤية ورسالة صحيفة سبق الإلكترونية


8.3 دور صحيفة سبق الاخبارية المجتمعي


8.4 أقسام جريدة سبق


8.5 طرق التواصل مع جريدة سبق


8.6 مميزات الاشتراك في جريدة سبق


8.7 سياسة الخصوصية المتبعة في جريدة سبق


8.8 ميزات تصميم جريدة سبق


8.9 خدمات صحيفة سبق الإخبارية


8.9.1 جوال سبق


8.9.2 عضوية سبق


8.9.3 تطبيقات سبق


8.10 الاشتراك في عضوية جريدة سبق


8.11 ميزات العضوية في صحيفة سبق الإلكترونية


8.12 كيفية الاشتراك بخدمة جوال سبق الإخباري


الصحيفة



تعرف الصحيفة باسم آخر وهو الجريدة، وهي عبارة عن مجموعة من الصفحات الورقية التي تحمل الكثير من الأخبار بكافة الأنواع كما تحتوي على الإعلانات ومقالات عديدة يتم جمعها عن طريق الكتاب والصحفيين و أهم شخص وعنصر في الجريدة هو رئيس التحرير؛ وذلك لأنه هو الشخص المسؤول عن كافة الأمور التي تحصل بالجريدة، يتم إصدار الجرائد بشكل يومي وبعضها تصدر بشكل أسبوعي من قبل جهة معينة مسؤولة في هذا المجال تأخذ الموافقة من عدة جهات رسمية لإصدارها ونشرها.



أنواع الصحف



تتعدد أنواع الصحف المنشورة، حيث تختلف حسب الإختصاص وطريقة النشر، نشير فيما يلي إلى بعض منها على النحو التالي:



الصحف المكتوبة: من أبرز الأمثلة عليها المجلات والجرائد.


الصحف المرئية: على سبيل المثال التلفاز يحتوي على العديد من المحطات الإخبارية. 


الصحف الإلكترونية: تتوفر الصحف والجرائد على شبكات الإنترنت.


الصحف المسموعة: مثل الراديو يسمح للأشخاص بسماع الأخبار والمقالات


الصحيفة الإلكترونية



انتشرت الصحف الإلكترونية مؤخراً مع التطور التكنولوجي الذي حصل في العديد من الدول العربية وفي العالم أجمع، حيث أصبحت لشبكة الإنترنت أهمية كبيرة الأمر الذي شجع العديد من الأشخاص بابتكار طرق جديدة باستخدام التكنولوجيا لنشر الأخبار بين العالم بشكل سريع وبأقل وقت وجهد وتكلفة مقارنة مع الصحف الورقية، تتميز الجريدة الإلكترونية بأنها لا تحتاج إلى دفع أي مبلغ للحصول عليها بل تعتبر مجانية، كما أنها تسهل على الشخص القارئ الوصول إلى الخبر المطلوب بشكل مباشر دون الحاجة إلى تقليب جميع الصفحات مثل ما يحدث بالجرائد الورقية.



إقرأ أيضا:توزيع الكهرباء داخل المنزل


ميزات الصحف


تتمتع الجريدة بعدد كبير من المميزات والمواصفات، نشير فيما يلي إلى بعض منها على النحو التالي:


تعتبر الصحيفة مصدر رسمي موثوق تتمتع بالمصداقية والخبر الصحيح حيث توفر الأخبار اليومية.


يمكن قراءة الصحف من أي مكان وبأي وقت يناسب الشخص.


الإطلاع على الأخبار أول بأول بكافة المجالات وخاصة الأخبار السياسية والاقتصادية.


المحافظة على البيانات والمعلومات والأخبار ويمكن الرجوع لها بأي وقت ممكن.


جريدة الوطن الكويتية



جريدة الوطن من أوائل الصحف التي انتشرت في دولة الكويت والخليج العربي وكان مالكها الشيخ علي الخليفة العذبي الصباح الذي أضاف بصمة مؤثرة في إدارة الجريدة؛ حيث تم تأسيس الجريدة عام 1962 من شهر حزيران، إذ تم إصدار أول عدد لها كصحيفة أسبوعية، واستمرت على هذا الأمر ما يقارب 12 عاماً لتصبح بعد ذلك صحيفة يومية عام 1974 في شهر كانون الثاني.



أول من ترأس تحرير جريدة الوطن الصحفي أحمد العامر، وكانت جريدة الوطن تصدر عن دار الوطن للصحافة والنشر والطباعة، اشتملت الجريدة على العديد من الجوانب المجتمعية الهامة  كالجانب المحلي، والجانب الاقتصادي، والسياسي لدولة الكويت، والوطن العربي، كما اهتمت الجريدة بالشأن الاجتماعي والرياضي لدولة الكويت فكانت تعرض أهم أخبار الدوريات والمباريات العالمية.



إقرأ أيضا:صحيفة الوطن البحرينية



اهتمت جريدة الوطن بالشأن العالمي بجانب الشأن المحلي، فكانت تلقي الضوء على الأحداث والأخبار اليومية التي تجري في البلاد العربية والعالمية، كما أنه من المهم ذكر أنّ لجريدة الوطن مواقف سياسية مهمة مع وضد الحكومة مما جعلها تحتل المرتبة الثانية عربيًا في آخر استفتاء للرأي الذي قامت به مجلة فوربز للمواقع الإلكترونية العربية.



إغلاق جريدة الوطن



تعتبر دولة الكويت من الدول الأولى في العالم العربي من حيث حرية التعبير والصحافة الحرة، فكانت الحكومة تستقبل النقد بكل صدر رحب وخاصة للآراء التي تهدف إلى الإصلاح والنقد الحسن بعيداً عن التجريح والإساءة. وأغلقت جريدة الوطن في عام 2015 منشهر كانون الثاني، بعد أن قامت السلطات الكويتية بإعلان إغلاق جريدة الوطن، عازية الأمر لأسباب مالية، كما أعلنت وزارة الصناعة والتجارة الكويتية سحب رخص الجريدة بعد أن تعرضت لخسارة مالية مما جعل الشركة تخالف شرط الحد الأدنى لرأس المال حسب قانون دولة الكويت الذي ينص على أن أي شركة تخسر أكثر من 75% من رأس مالها يتم سحب رخصها.



أيدت المحكمة الإدارية في الكويت قرار إغلاق الجريدة بسبب مخالفتها قوانين التجارة والإعلام، كما أكدت على أن الإغلاق ليس له أي علاقة بحرية الرأي والتعبير. واعتبر البعض إغلاق جريدة الوطن اجراءً تعسفيًا حتى وإن استند إلى الأحكام القانونية، حيث كان إغلاق الجريدة بعيدًا عن المعارضة السياسية وإنما يستند لأسباب تجارية والذي يؤكد ذلك أنه تم إغلاق الجريدة بقرار صدر عن وزير التجارة والصناعة الدكتور عبدالمحسن المدعج، كما أكدت على ذلك جريدة الوطن على موقعها الإلكتروني.



إقرأ أيضا:كيفية زيادة مبيعات السيارات في معرضك


الطعن في قرار إغلاق جريدة الوطن



تنظر المحكمة العليا الكويتية في قرار الطعن الذي قدمته جريدة الوطن، بعد تأكيد قرار الاستئناف إلا أنه لم يتم الإعلان فيما إذ كان سيتم الطعن في القرار أو الانتظار حتى تعرف نتيجة الطعن في قرار إغلاق الجريدة.



معارضة إغلاق جريدة الوطن



العديد من النشطاء والنواب كانوا ضد إغلاق الجريدة وضد التضييق على حرية التعبير عن الرأي، لذا أكّد العديد من النواب على معارضتهم التضييق الذي يحصل على الصحافة والإعلام وأنه يجب أن  يكون الطريق مفتوحًا أمام الإعلام المحايد.



تكلم العديد من الإعلاميين بعد أن تم إغلاق الجريدة، وكان لهم رأي واحد بشأن هذا الإغلاق وهو أن الإعلام الكويتي فقد بريقه ومكانته بعد أن كان ذا قيمة وأهمية في دولة الكويت؛ وهذا بسبب تحول المؤسسات الإعلامية إلى إدارات ضمن وزارة الإعلام وخاصة بعد أن بدأ تطبيق قانون الإعلام الإلكتروني الذي يعتبر سيء الذكر بعد أن صوّت عليه أعضاء مجلس الأمة في ذلك الوقت.



أبرز الجرائد الكويتية



تتنوع أسماء الصحف والجرائد في الكويت التي تصدر بشكل يومي وبعضها تصدر بشكل أسبوعي والتي تحمل العديد من الأخبار والإعلانات عن دولة الكويت بشكل خاص وعن العالم أجمع بشكل عام، نشير فيما يلي إلى أهم صحف وجرائد دولة الكويت على النحو التالي:



صحيفة الرأي العام: وهي صحيفة تصدر بشكل يومي، تتحدث عن أكثر من مجال مثل الصحة والفنون والرياضة والثقافة.


صحيفة القبس الإلكترونية: تتميز صحيفة القبس بالمصداقية والخبر الصحيح والإستقلالية بطرح الآراء، حيث تقوم بطباعة الصحف والمجلات ونشر مؤلفات الكتب كما أنها تصدر بشكل يومي.


صحيفة الجريدة: تم إصدار العدد الأول لها سنة 2007، تحمل العديد من الأخبار والمقالات بكافة المجالات.


صحيفة الشاهد: وهي جريدة يومية تحتوي على أخبار محلية في دول الكويت وأخبار عالمية تشمل عدة مجالات كالحديث عن الفن والرياضة والعديد من المقالات.


صحيفة الصباح: وهي جريدة كويتية يومية سياسية شاملة ومستقلة تحمل الأخبار والإعلانات والمقالات بشتى المجالات.


صحيفة النهار: تصنف جريدة النهار بأنها صحيفة يومية وطنية شاملة تواكب التطورات المحلية والعالمية تم صدورها سنة 2007.


صحيفة الانباء: تعرف جريدة الأنباء بأنها صحيفة سياسية تصدر بشكل يومي ورقياً وإلكترونياً تحمل العديد من الأخبار، حيث تعتبر نموذجاً بالمصداقية والموضوعية.


صحيفة السياسة: جريدة كويتية يومية توفر العديد من الأخبار على المستوى المحلي والعالمي أيضاً.


صحيفة الأيام البحرينية



تعد صحيفة الأيام Alayam الصحيفة الأولى في البحرين، تأسست مؤسسة الأيام للنشر في عام 1989 على يد نخبة من الكوادر الإعلاميةالبحرينية الشابة في تجربة رائدة من نوعها في العالم العربي، كما صدرت عن المؤسسة جريدة الأيام اليومية السياسية باللغة العربية في7 مارس 1989 ثم صدور جريدة بحرين تربيون اليومية السياسية باللغة الانجليزية في 8 مارس 1997، حيث تقوم المؤسسة بإصدار جريدة اسبوعية ذات عدة ملاحق اسبوعية منها البراعم وملاحق اخرى شهرية ابرزها  بانوراما الشباب الذي يركز ويهتم بالأمور الشبابية، تصنف جريدة الأيام بأنها مصدر موثوق به وذو مصداقية عالية للأخبار و التغطيات ومرجع مهم لكل مواطن بحريني أو مقيم في مملكة البحرين، كما يتم قراءتها من مختلف الفئات العمرية.



أقسام جريدة الأيام البحرينية



تقسم جريدة الأيام البحرينية إلى عدد من الأقسام التي يمكن من خلالها معرفة العديد من الأخبار وقراءة عدد كبير من المقالات، مصنفة حسب الأخبار، حيث يتم تقسيم الأخبار ووضعها في المكان المناسب في تلك الأقسام، نشير فيما يلي إلى بعض منها على النحو التالي:



فيروس كورونا: تم استحداث هذا القسم منذ بداية أزمة كورونا العالمية، ويضم جميع المعلومات المتعلقة بالأزمة بشكل محلي وعلى نطاق واسع من العالم.


آخر الأخبار: يحتوي هذا القسم على أهم وأحدث الأخبار المحلية والعالمية.


محليات: يفسر هذا القسم جميع الأخبار المحلية.


دولي: يضم هذا القسم جميع الأخبار العالمية والعربية على مستوى الدول.


اقتصاد: يحتوي هذا القسم على جميع اخبار الاقتصاد محلياً وعالمياً.


رياضة: يضم هذا القسم جميع أخبار الرياضة محلياً وإقليمياً وعالمياً.


منوعات: يحتوي هذا القسم عدة مواضيع متنوعة سواء عن الصحة أو الفن والتجميل وغيرها.


تكنولوجيا: يفسر هذا القسم مواضيع تتعلق بالتكنولوجيا والتطورات التكنولوجية.


محاكم: يذكر القسم كل ما يتعلق بالأمور السياسية من نيابة وأحكام وغيرها.


فعاليات: ذكر الفعاليات المتنوعة التي تحصل بالبحرين أو الدول الأخرى.


مقالات: يحتوي هذا القسم على توضيح المقالات التي تتعلق بمواضيع الجريدة.


وظائف: يوفر هذا القسم جميع الوظائف المتاحة بالجريدة حيث تقوم بعرض فرص العمل عن طريق هذا القسم.


عبر الأيام.


النسخة الورقية.


الخدمات التي تقدمها جريدة الأيام البحرينية



تقدم جريدة الأيام البحرينية عدد كبير شامل ومتكامل من الخدمات التي يمكن لشخص الإستفادة منها وتصفحها، نشير فيما يلي إلى بعض منها على النحو التالي:



المطبعة: يمكن من خلال المطبعة أن يتم الترويج والعلامة التجارية: منها: الكتيبات، التقويمات، قرطاسية الشركات، المنشورات، النشرات الإخبارية، كما يمكن نشر المطبوعات: منها: الكتب والمجلات والبحوث وتوفير خدمات ما بعد الطباعة: منها: الطي، التجليد اللاصق، الخياطة.


الاشتراك والتوزيع: توزيع المطبوعات خلال عدة ساعات من الطباعة وذلك لجميع مناطق المملكة.


الإنتاج: خدمات فريق الإنتاج حيث يوفر طاقم تصوير محترف ،الاحتراف الفني في الإنتاج باستخدام أحدث البرامج والتقنيات، خيارات حديثة في توزيع المحتوى، إنتاج الحركي، حلول الفيديو ثنائية وثلاثية الأبعاد، تسجيل الصوت، حلول وسائل التواصل الاجتماعي، تأثيرات بصرية وقدرات تصحيح الألوان.


التصميم: تتمتع جريدة الأيام البحرينية بفريق تصميم يقوم بتصميم العلامات التجارية والتسويق وتصميم المطبوعات الترويجية، كما يمكن تقديم الخدمات للشركات الكبرى ووكالات الإعلان في جميع أنحاء مملكة البحرين والمنطقة المجاورة.


العلاقات العامة: يسعى القسم للتعاون مع من هو الجدير من المجتمع لدعمه وتعزيزه.


التسويق: تعد وسائل الإعلام المطبوعة و المنشورة والرقمية جزءًا لا يتجزأ من أي جهد او حملة تسويق، حيث إن دون وجود استراتيجية تسويقية منظمة، يفقد تأثير الصحف والمجلات والتلفزيون والإذاعة ووسائل التواصل الاجتماعي على المجتمع. 


أجزاء جريدة الأيام البحرينية



يوجد عدة أجزاء تنتمي إلى جريدة الأيام البحرينية، نشير لها على النحو التالي:



مركز الأيام الإعلامي.


مطابع الأيام.


مهرجان الأيام الثقافي.


توزيع الأيام.


إعلانات جريدة الأيام.


صحيفة الوطن البحرينية



الوطن البحرينية Al-Watan هي صحيفة يومية اقتصادية سياسية اجتماعية تأسست في 10 من شهر ديسمبر من عام 2005، فيالعاصمة البحرينية المنامة، وتتبع إدارياً لشركة الوطن للنشر والتوزيع، وهي واحدة من الصحف البحرينية التي تتميز بحرية الرأي، إذ تعبر عن صوت المواطن بكل شفافية، وقد حصلت عام 2010 على المركز 46 على مستوى كل من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.



ما الذي تقدمه صحيفة الوطن البحرينية



تقدم هذه الجريدة بنسختيها المطبوعة والإلكترونية للجمهور والمستخدمين؛ خدمة الإطلاع وتصفّح آخر المستجدات والأخبار على الساحة المحلية والعربية والعالمية، إلى جانب مجموعة كبيرة من الموضوعات المتنوعة التي تتناول الأخبار الرياضة والاقتصادية، وموضوعات حول اللايف ستايل وما إلى ذلك، ويحق لشركة الوطن للصحافة والنشر، المسؤولة عن توزيع النسخة المطبوعة من هذه الجريدة، تعديل شروط استخدام النسخة الإلكترونية منها، إذ إن استخدام الموقع الإلكترونية لجريدة الوطن يُلزم المستخدم بالإلتزام بكافة الأحكام والشروط المذكورة على صفحة شروط الاستخدام وبيان الخصوصية.



حسابات صحيفة الوطن البحرينية



تماشياً مع التطورات التكنولوجية الحديثة فقد تم إنشاء صفحات خاصة تابعة لصحيفة الوطن على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك لمتابعة آخر الأخبار ومن أي مكان، ومن هذه الصفحات هي صفحة تويتر، وصفحة فيس بوك، واستقرام وقناة على اليوتيوب، ويمكن التواصل مباشرة مع إدارة الصحيفة عن طريق أرقام الهاتف الموجودة في الموقع، أو يمكن عن طريق إرسال رسائل عن طريق الواتس آب، أو عن طريق البريد الإلكتروني.



أقسام صحيفة الوطن البحرينية



تقسم الصحيفة بنسختها الإلكترونية والتي يمكن الدخول إليها عن طريق الموقع الرسمي للصحيفة على شبكة الإنترنت، إلى العديد من الأقسام والتي يتم نشر نوع معين من الأخبار والمقالات فيها، وهذه الأقسام كالتالي:



البحرين: وهو القسم المخصص لنشر الإعلانات المحلية.


أخبار: وهو القسم المخصص لنشر الإعلانات العربية والعالمية والخليجية.


اقتصاد: وهو القسم المخصص لنشر الإعلانات الاقتصادية في البحرين والعالم.


لايف ستايل: وهو القسم المخصص لنشر الأخبار والمقالات التي تندرج تحت موضوعات متنوعة.


المزيد: وهذا القسم يتم نشر إعلانات الوظائف وإعلانات الإنفوغرافيكس، والمقالات التي ينشرها الكتاب في الصحيفة.


أقسام أخرى: ويتوفر أقسام اخرى في الموقع وهي خيار كن مراسل، والأرشيف، وقسم أعلن معنا.


تصفح أقسام صحيفة الوطن البحرينية



يمكن تصفح الموقع الرئيسي لصحيفة الوطن بشكل سهل للغاية، إذ يتم تحديث الواجهة الرئيسية بشكل يومي ويتم نشر المقالات والاخبار لكل يوم حسب التاريخ، ويمكن قراءة أي مقال أو أي خبر عن طريق الدخول إلى القسم المخصص، وذلك حسب الأقسام التي تم ذكرها في الفقرة السابقة، ويمكن الاشتراك بخدمة الحصول على آخر الأخبار اليومية عن طريق التسجيل بالخدمة وذلك بإدخال الاسم الكامل والبريد الإلكتروني، ويمكن العودة إلى المقالات والأخبار القديمة عن طريق قسم الأرشيف، إذ يتم الدخول إلى القسم واختيار تاريخ المقال في حال معرفته، أو في حال الرغبة بقراء أخبار ذلك اليوم بالتحديد، حيث يتوفر حقل مخصص للتاريخ، ويتم أيضاً تحديد القسم المراد تصفحه، ثم الضغط على زر ابحث، وبذلك يتم الانتقال إلى جميع المقالات والأخبار المنشورة في التاريخ المحدد، ويمكن الحصول على نسخة مطبوعة من هذه المقالات عن طريق الضغط على خيار النسخة المطبوعة، والتي يتم تحميلها بصيغة PDF.



شروط استخدام موقع جريدة الوطن البحرينية


شروط محتوى الموقع


يُسمح باستنساخ كافة محتويات الموقع من نصوص ومواد تفاعلية وصور وفيديو، أو إعادة إنتاجها وطبعها مع ذكر المصدر أو وضع رابط.


لا يُسمح بنسخ وتعديل المواد المنشورة على الموقع، ونشرها أو إذاعتها واستغلالها بأي طريقة.


يوجه محتوى موقع الجريدة للاستخدام بشكل شخصي وليس لأ] غرض تجاري أو أي غرض آخر، دون الحصول على موافقة مسبقة من قبل شركة الوطن.


تعود بعض المواد المنشورة على الموقع لطرف ثالث، يحق لها التصرف بها وحمايتها.


شروط استخدام الموقع


استخدام الموقع يتبع للقوانين والتشريعات المعمول بها في المملكة.


شركة الوطن لا تتحمل أي مسؤولية قانونية تجاه أي سوء استخدام مباشر أو غير مباشر لمحتواه، أو فقدان جزء منه أو جميعه بغض النظر عن الأسباب.


منع خرق أي شروط أو قانون  تم وضعه من قبل شركة الوطن.


منع تقديم معلومات مضللة أو خاطئة.


منع توزيع رسائل مزعجة أو خطرة.


منع التعديل على حقوق  الآخرين بدون تصريح.


منع تعطيل عمل الموقع عبر الفيروسات أو أي أساليب تقنية غير مصّرح بها للوجولوج إلى محتواه، أو استخدام المحتوى لغايات شخصية دون إذن مسبق


منع نسخ أو تعديل أو استخدام محتوى مستخدمي الموقع الآخرين دون الحصول على إذن رسمي مسبق منهم.


جريدة سبق السعودية



سبق Sabq هي جريدة سعودية إلكترونية، ولا تصدر أي نسخة ورقية، تم تأسيسها عام 2007، على يد رئيس التحرير علي الحازمي،وتصدر باللغة العربية، وهي حاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام السعودية، وتنشر الأخبار على مدار اليوم، ومن خلال رؤيتها فإنها تعمل وفق الثوابت الدينية والأخلاقية، ولا تنشر إلا ما يصب في مصلحة وحدة الوطن وما يفيد القارئ، وقد حصلت الجريدة وفق إحصائيات موقع إليكسا العالمي على المركز الاول ضمن المواقع الإخبارية الإلكترونية السعودية في عدد الزيارات.



مؤسس جريدة سبق



هو علي الحازمي، ولد في قرية صلهبة، وقد حصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة الملك سعود، وقد بدأت فكرة إنشاء الجردية عندما كان يعمل فى إحدى الصحف الإلكترونية المعروفة في المملكة، وكانت لديه رغبة وطموح عالٍ من أجل تاسيس منبر إعلامي مختلف، وجاء ذلك بعد اكتسابه خبرة طويلة في هذا المجال، فقرر خلال عام 2007 إنشاء الجريدة  فحجز النطاق الخاص به ثمحجز الاستضافة الخاصة من شركة ديموفنف، وقام بعد ذلك بالعمل جاهداً من أجل تطويرها حتى أصبحت الجريدة ا?لكترونية الأولى في المملكة.



رؤية ورسالة صحيفة سبق الإلكترونية



تساهم صحيفة سبق من خلال دورها الصحفي في جوانب التنمية الوطنية المتكاملة في السعودية، عبر المحافظة على القيم الاجتماعية، ووحدة الوطن، والالتزام بالثوابت الدينية، وتقديم كل ما هو مفيد للقارئ، ويلعب دور فعال في تطور وتقدم المجتمع السعودي، حيث تسعى إلى تقديم نشاط إعلامي سعودي فريد من نوعه بناءً على معايير موضوعية ومهنية على مستوى عالي من الجودة، وتتخذ دور مشارك في تطوير المجتمع وبناء المواطن السعودي على حدٍ سواء. 



دور صحيفة سبق الاخبارية المجتمعي



تساهم صحيفة سبق الاخبارية ومن خلال دورها الصحفي، والذي يتمركز في التنمية الوطنية الشاملة في المملكة العربية السعودية، ويبرز ذلك من خلال التزامها بالثوابت الدينية، والعمل على الحفاظ على القيم والعادات الاجتماعية، وتقديم مصلحة الوطن والحفاظ عليها، كما أنها تقوم بنشر المعلومات التي تفيد القارئ، من خلال مجموعة من المعايير المهنية والموضوعية العالية، ويهدف ذلك كله إلى المساهمة في تطور المجتمع، وبناء المواطن السعودي.



أقسام جريدة سبق



عند الدخول إلى الموقع عن طريق أحد متصفحات الإنترنت أو عن طريق تطبيق الهاتف الذكي يجد القارئ أن الموقع تم تقسيمه لتسهيل التصفح وقراءة الأخبار، وذلك حسب اهتمام كل قارئ، وهذه الأقسام كالتالي:



الرئيسية: والذي يتم عرض أحدث الأخبار التي يتم نشرها خلال اليوم.


المملكة: وفي هذا القسم يظهر قائمة منسدلة تحتوي تقسيمات فرعية تخص أخبار المملكة مقسمة إلى:


محليات.


اقتصاد.


صوتك وصل.


أخبار المناطق.


مجتمع. 


ثقافة.


رياضة: ويتم نشر جميع الأخبار الرياضية في هذا القسم، وذلك عن طريق تقسيمين فرعيين هما:


رياضة عالمية.


رياضة المملكة.


محطات: ويتم نشر العديد من الاخبار المنوعة في هذا القسم.


سياحة: ويظهر من هذا القسم قائمة منسدلة لعدد من الخيارات المتعلقة بالسياحة وهي:


غرائب وعجائب.


سفر وطيران.


سياحة داخلية.


فنادق ومنتجعات.


وجهات خارجية.


سياحة خارجية.


وجهات داخلية.


سيارات: ويظهر من هذا القسم قائمة منسدلة تضم عدداً من الخيارات المتعلقة بالسيارات وهي:


مقابلات وتحقيقات.


أخبار السيارات.


مراجعات السيارات.


السيارات المعدلة.


أقسام أخرى: تقنية، اخبار العالم، الاستديو، مقالات.


طرق التواصل مع جريدة سبق



تماشياً مع التقدم التكنولوجي والتقني وزيادة أعداد متصفحي مواقع الإنترنت وخاصة مواقع التواصل الاجتماعي فقد أنشأت الجريدة عدداً من الصفحات الرسمية لها على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل الوصول إلى أكبر عدد من المستخدمين، وهذه الصفحات هي صفحة الفيسبوك، وتويتر، وصفحة انستقرام، ولينكد إن، هذا بالإضافة إلى القناة الخاصة على اليوتيوب، كما يمكن تحميل التطبيق الخاص بالجريدة الخاص بالهواتف الذكية والتي تعمل على كل من أنظمة الأندرويد وأجهزة الآيفون ونظام تشغيل ويندوز والبلاك بيري.



مميزات الاشتراك في جريدة سبق



عند الضغط على خيار التسجيل في الموقع الرئيسي للجريدة سوف تظهر قائمة على يمين الصفحة تحتوي عدداً من المميزات التي سوف يستفيدها المشترك في الموقع، وهذه المميزات كالتالي:



إنشاء المشترك ملف شخصي خاص به وتعديله بسهولة.


إضافة الخبر المفضل إلى قائمة القراءة الخاصة.


إنشاء قائمة خاصة بالمشترك بالاهتمامات الخاصة به.


التعليق والرد بسهولة على التعليقات السابقة والقدرة على الإعجاب بها.


الانضمام إلى نظام الولاء الخاص بالجريدة وذلك من أجل تجميع النقاط.


اختيار الأقسام المفضلة للقراءة والتصفح  في الجريدة.


سياسة الخصوصية المتبعة في جريدة سبق



عند استخدام الموقع فإن المشترك يسمح له بجمع العديد من المعلومات واستخدامها بطرق مختلفة، ويتم ذلك بما تم ذكره في قائمة سياسة الخصوصية الموجودة على الصفحة، حيث يتم استخدام هذه المعلومات كالتالي:



جمع واستخدام المعلومات: حيث يطلب الموقع بعض المعلومات للتعريف الشخصي والتي تساعد في الاتصال بالمستخدم أو التعرف عليه.


بيانات السجل: حيث يتم جمع عدد من المعلومات عند زيارة الموقع منها عنوان بروتوكول جهاز الكمبيوتر الخاص، بالإضافة إلى صفحات الخدمات الخاصة بالجريدة التي يقوم المشترك بزيارتها والوقت والتاريخ.


ملفات الكوكيز: يتم استخدام هذه الطريقة في تشغيل بعض من الخدمات التي تقدمها الجريدة.


مزودي الخدمة: ويتم ذلك عن طريق طرف ثالث وذلك من اجل تسهيل بعض الخدمات.


الاتصالات: يمكن استخدام هذه المعلومات من أجل إرسال النشرات الاخبارية، أو التسويق.


ميزات تصميم جريدة سبق


وجود سكربت مميز في الموقع وذلك من أجل عرض جميع الأخبار الرئيسية.


توفر أيقونات جميع وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالجريدة.


وجود معرض خاص بالصور وألبوم الفيديو ومقاطع اليوتيوب.


توفر شريط خاص لعرض الأخبار مع القدرة على التعليق على جميع هذه الأخبار.


القدرة على إضافة عدد لا نهائي من الأقسام الرئيسية والفرعية للأخبار.



الجدير بالذكر أنه يمكن إلغاء الاشتراك بهذه الخدمة من خلال إرسال رسالة تحتوي على الحرف (غ)، ثم ترك مسافة، وكتابة رقم القناة المرغوب إلغاء الاشتراك بها، ثم إرسالها وفقاً لرقم المزود كما تم توضيحه أعلاه. 



خدمات صحيفة سبق الإخبارية



تعمل صحيفة سبق الاخبارية على تقديم مجموعة من الخدمات التي تساعد القارئ في متابعة الأخبار بشكل أسهل، وذلك من خلال كل مما يلي:



جوال سبق



هي إحدى خدمات سبق الاخبارية، والتي يتم من خلالها إرسال الرسائل القصيرة إلى رقم هاتف المشترك في هذه الخدمة، والتي تحتوي على أهم وأبرز الأخبار في المجال الذي يريد متابعته، ويمكن الحصول عليها من خلال إرسال رسالة قصيرة إلى أحد الأرقام التالية، بناءً على مزود الجوال، وهي:



لمشتركي موبايلي: 616646


لمشتركي الجوال: 801646


لمشتركي زين: 701507



يحتوي نص الرسالة المرسل على رقم يرمز إلى قناة الأخبار التي يريد متابعتها، وهي على النحو الآتي:



قناة الأخبار المحلية: 1.


قناة الأخبار الأمنية: 2.


قناة الأخبار الدولية: 3.



بعد إرسال الرسالة يستقبل المشترك على جواله رسالة ترحيبية تؤكد الاشتراك في القناة، ويبلغ سعر هذا الخدمة 3 ريالات أسبوعيّاً، أمافي حالة رغبته بإلغاء الاشتراك بهذه الخدمة فإنه يتم إرسال رسالة تحتوي على حرف غ ثم مسافة، وبعدها رقم القناة، على ذات الأرقام المذكورة مسبقاً.



عضوية سبق



يمكن لمتابعي الأخبار الموجودة على صحيفة سبق الاخبارية تحديد نوع الأخبار التي تهمهم، ويتم ذلك من خلال إنشاء حساب عضوية مجاني على الموقع، والذي يوفر لهم كلاً مما يلي:



إنشاء قائمة تحتوي على الاهتمامات الخاصة بالمشترك.


إضافة أي خبر لقائمة القراءة لمشاهدته في وقت لاحق.


الانضمام الى نظام الولاء للصحيفة وتجميع النقاط.


التعليق على الأخبار، والرد على تعليقات المشتركين.


اختيار الأقسام المفضلة في الصحيفة لمتابعتها بشكل أسرع.


تطبيقات سبق



تقدم صحيفة سبق لمتابعيها أيضاً بالإضافة إلى الخدمات السابقة تطبيقاً يمكن تحميله على الهواتف الذكية، ونظراً لتعدد أنواع الهواتف السائدة في المملكة، فإن الصحيفة وفرت لهم تطبيقاً لكل من:



الهواتف والأجهزة اللوحية العاملة بنظام الأندرويد.


الهواتف العاملة بنظام IOS.


الهواتف العاملة بنظام الويندوز.


الهواتف العاملة بنظام بلاك بيري.


الاشتراك في عضوية جريدة سبق



من أجل تسجيل حساب عضوية في جريدة سبق والتمتع بالمميزات التي يقدمها الموقع للمشتركين، يجب اتباع الخطوات التالية:



الدخول إلى الموقع الإلكتروني عن طريق صفحة الويب.


الضغط على خيار تسجيل الدخول.


يمكن تسجيل الدخول عن طريق واحد من حسابات التواصل الاجتماعي كالفيس بوك او تويتر أو عن طريق إيميل ياهو أو جوجل، أو يمكن اختيار الطريقة الأخرى.


الضغط على كلمة عضوية جديدة الموجودة بلون أزرق أسفل الصفحة السوداء الظاهرة على الشاشة للانتقال إلى صفحة التسجيل.


إدخال المعلومات التي يطلبها الموقع في الخانات الخاصة بها، وهي: الاسم الأول، واسم العائلة، والاسم المستعار والذي يرغب المستخدم بظهوره عند التعليق او النشر، والبريد الإلكتروني ويجب التأكد من أنه مفعل، ورقم الهاتف مع اختيار الدولة، وبالنهاية تحديد كلمة السر واختيار جنس المشترك.


التأكد من تفعيل خيار الموافقة على الشروط.


الضغط على زر تسجيل للانتهاء.


ميزات العضوية في صحيفة سبق الإلكترونية



يقدم موقع صحيفة سبق الإلكترونية خدمة العضوية للأفراد، والتي تمنح كل من يشترك بها العديد من المزايا، ونذكر منها ما يلي: 



القدرة على إنشاء بروفايل شخصي، بالإضافة إلى إمكانية التعديل عليه. 


القدرة على إضافة الخبر إلى قائمة القراءة الخاصة بالمستخدم. 


القدرة على إنشاء قائمة خاصة باهتمامات المستخدم. 


القدرة على كتابة التعليقات، والرد على تعليقات الآخرين، والإعجاب بها. 


القدرة على الإنضمام إلى نظام الولاء للصحيفة، بالإضافة إلى إمكانية تجميع النقاط. 


القدرة على اختيار المستخدم للأقسام المفضلة لديه في صحيفة سبق الإلكترونية. 


كيفية الاشتراك بخدمة جوال سبق الإخباري



تقدم صحيفة سبق الإلكترونية خدمة خاصة على الجوال، يصل من خلالها للمشتركين أخبار ذات صلة باهتماماتهم، ونشير فيما يلي إلى كيفية تسجيل الاشتراك في هذه الخدمة على النحو التالي: 



فتح رسالة جديدة على الجوال، ثم كتابة رقم المخصص لمزود الخدمة الخاص بالمستخدم في خانة المرسل إليه، والذي يتمثل بالرقم 801646 لمشتركي الجوال، وبالرقم 616646 لمشتركي موبايلي، وبالرقم 701507 لمشتركي زين. 


كتابة رقم القناة المراد الاشتراك بها في الخانة المخصصة لكتابة الرسالة، وهي كالتالي: قناة أخبار محلية (1)، وقناة أخبار أمنية (2)، وقناة محطات دولية (3).


النقر على خيار إرسال. 


سوف تصل رسالة نصية ترحيبية للمستخدم لإشتراكه في القناة. 


السعودية كلمات عن السعودية اخبار السعودية"
شارك المقالة:
5 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook