تعبير بالانجليزي عن عيد الاضحى

الكاتب: المدير -
تعبير بالانجليزي عن عيد الاضحى
"محتويات
تعبير عن عيد الاضحى بالانجليزي
ترجمة تعبير عن عيد الاضحى بالانجليزي
برجراف عن عيد الأضحى المبارك بالانجليزي
ترجمة برجراف عن عيد الأضحى المبارك بالانجليزي
تعبير عن عيد الاضحى بالانجليزي

The Islamic nation celebrates Eid al-Adha every year, no matter where Muslims are located around the world, and its date is according to the Islamic Hijri calendar (lunar calendar), and it comes on the tenth day of the month of Dhu al-Hijjah, and in the old days in the era of Abraham, peace be upon him, that God Almighty had commanded him to He slaughters his son, and indeed our master Abraham, peace be upon him, submitted to the command of his Lord, and told his son Ismail that, and Ismail did not resist and did not object, but accepted the order of God, and after God tested the extent of the prophets’ obedience to him, he sent down a ram so that it would be a sacrifice for Ismail, and to this day Muslims celebrate this holiday They also sacrifice as a remembrance of what happened with our master Abraham and Ishmael, peace be upon them.

On the first day of Eid al-Adha, after the time of sunrise and before the time of noon, Muslims go to mosques to perform the Eid prayer, and Muslims and non-Muslims wish each other good and blessings on Eid, and one of the most customs that the Islamic nation still adheres to until now is to visit family and relatives in Eid, and some Muslims invite their non-Muslim friends to visit them on Eid.

After completing the prayer, the Muslims begin to go to the slaughter of their sacrifice, and the distribution of the meat of the slaughtered sacrifice is divided into three sections (relatives, friends, neighbors), the poor and the needy, then the owners of the sacrifice themselves, then the time comes to eat, so they cook the meat and prepare a lot of other foods Then sit down to eat it.

And in all the world we find celebrations of Eid al-Adha with prayers and congratulations, as well as Muslims buying new clothes, decorating their homes, inviting their relatives to join them and celebrate together the feast, and in most of the countries the state is given an official holiday from works and schools, and thus pervades the atmosphere a spiritual touch that Muslims await throughout the year .

ترجمة تعبير عن عيد الاضحى بالانجليزي

إن الأمة الإسلامية تحتفل كل عام بالعيد الأضحى، مهما كان المكان الذي يتواجد فيه المسلمون حول العالم ، ويكون موعده وفقًا للتقويم الهجري (التقويم القمري) الإسلامي، ويأتي في اليوم العاشر من شهر ذي الحجة، وفي قديم الزمان في عهد سيدنا إبراهيم عليه السلام أن الله تعالى قد أمره بأن يذبح ابنه، وبالفعل خضع سيدنا إبراهيم عليه السلام لأمر ربه، وأخبر ابنه إسماعيل بذلك، ولم يُقاوم إسماعيل ولا يعترض بل قبل بأمر الله، وبعد أن امتحن الله مدى طاعة النبيين له، فأنزل كبشًا حتى يكون تضحية لإسماعيل، وإلى هذا اليوم يحتفل المسلمون بهذا العيد، ويقومون بالتضحية كذلك كذكرى لما حدث مع سيدنا إبراهم وإسماعيل عليهما السلام.

في أول يوم من العيد الأضحى وبعد وقت شروق الشمس وقبل وقت الظهر يذهب المسلمون إلى المساجد حتى يؤدون صلاة العيد، ويتمنى المسلمون وغير المسلمين لبعضهم البعض الخير والبركات في العيد، ومن أكثر العادات التي ما زالت الأمة الإسلامية متمسكة بها حتى الآن هي زيارة الأهل والأقارب في العيد، كما أن بعض المسلمين يدعون أصدقائهم من غير المسلمين إلى زيارتهم في العيد.

وبعد الانتهاء من الصلاة يبدأ المسلمون في التوجه إلى ذبح أضحيتهم، وتوزيع لحوم الأضحية المذبوحة ينقسم إلى ثلاثة أقسام (أقارب، أصدقاء، جيران)، الفقراء والمحتاجين، ثم أصحاب الأضحية أنفسهم، ثم يأتي وقت تناول الطعام، فيقومون بطهي اللحم وتحضير الكثير من الأطعمة الأخرى، ثم الجلوس معًا لتناوله.

وفي كل العالم نجد الاحتفالات بعيد الأضحى بالصلاة والتهاني، وأيضًا شراء المسلمون للملابس الجديدة، تزيين بيوتهم، دعوة أقاربهم للانضمام إليهم والاحتفال معًا بالعيد، وفي غالبية البلاد يتم إعطاء الدولة عطلة رسمية من الأشغال والمدارس، وبهذا يعم على الجو لمسة روحانية ينتظرها المسلمون على مدار العام. [1]

برجراف عن عيد الأضحى المبارك بالانجليزي

The Islamic nation celebrates two holidays every year: Eid al-Fitr and Eid al-Adha. As for Eid al-Adha, it is on the tenth and last day of the Hajj in the month of Dhul-Hijjah, which is the twelfth month of the Islamic Hijri (lunar) calendar.

In it, Muslims celebrate the performance of the Eid prayer and the takbeers, and they remember the sacrifice of our master Ibrahim when God Almighty commanded him to slaughter his son Ismail, peace be upon them, and after God knew the extent of his sincerity and acceptance of the sacrifice of his son, so God Almighty commanded that the sacrifice of our master Ismail be completed with a ram.

Despite the different traditions of Eid celebration around the world, the custom that all Muslims adhere to is sacrifice. On that day, millions of animals are sacrificed from livestock such as: goats, cows, buffaloes, camels, and sheep.

Then Muslims wear the best clothes, and many of them buy new clothes, and after this they go to perform the Eid prayer in mosques, and the voices of Muslims are heard chanting the takbeers from the houses, and after this they go to slaughter the sacrifice, and one third of the sacrifice meat must be given to the poor, and one third to relatives and family as well as Friends, and the last third is eaten by the owners of the sacrifice, and on the feast, the young are given some new gifts as a celebration of the feast, and happiness and joy fill the homes of Muslims.

ترجمة برجراف عن عيد الأضحى المبارك بالانجليزي

إن الأمة الإسلامية تحتفل كل عام بعيدين وهما: عيد الفطر المبارك، وعيد الأضحى المبارك، أما عن عيد الأضحى فيكون في اليوم العاشر والأخير من الحج في شهر ذي الحجة وهو الشهر الثاني عشر من التقويم الهجري (القمري) الإسلامي.

وفيه يحتفل المسلمون بأداء صلاة العيد والتكبيرات، ويتذكرون تضحية سيدنا إبراهيم عندما أمره الله تعالى بذبح ابنه إسماعيل عليهما السلام، وبعد أن علم الله مدى إخلاصه وقبوله التضحية بابنه، فأمر الله تعالى أن يتم فداء سيدنا إسماعيل بكبش.

وعلى الرغم من اختلاف تقاليد الاحتفال بالعيد حول العالم، إلا أن العادة التي يلتزم بها كل المسلمين هي التضحية ففي ذلك اليوم يتم التضحية بملايين الحيوانات من الماشية مثل: الماعز، الضأن، البقر، الجاموس، الجمال، والأغنام.

ثم يرتدي المسلمون أفضل الملابس، والكثير منهم يشترون ملابس جديدة، وبعد هذا يذهبون لأداء صلاة العيد في المساجد، ويتم سماع أصوات المسلمين وهم يرددون التكبيرات من المنازل، وبعد هذا يتجهون لذبح الأضحية، ويجب أن يتم إعطاء ثلث لحم الأضحية للفقراء، والثلث للأقارب والأهل وكذلك الأصدقاء، والثلث الأخير يأكله أصحاب الأضحية، وفي العيد يُمنح الصغار بعض الهدايا الجديدة كاحتفال بالعيد، وتملأ السعادة والفرح بيوت المسلمين.

المراجع"
شارك المقالة:
11 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook