تدريب الكلاب البوليسية بمطارات بريطانيا للكشف عن كورونا من خلال رائحة الجوارب

الكاتب: رامي -
تدريب الكلاب البوليسية بمطارات بريطانيا للكشف عن كورونا من خلال رائحة الجوارب
"

تدريب الكلاب البوليسية بمطارات بريطانيا للكشف عن كورونا من خلال رائحة الجوارب


قال علماء بريطانيون اليوم الاثنين، إن الكلاب البوليسية التي تم تدريبها على استخدام الجوارب ذات الرائحة الكريهة التي يرتديها الأشخاص المصابون بفيروس كورونا يمكن استخدامها قريبًا في المطارات أو أماكن التجمعات الجماعية لمعرفة عدوى كورونا رائحة كورونا للأشخاص المصابين بالفيروس، وذلك وفقا لما ذكره موقع رويترز.



شم رائحة الجوارب للكشف عن كورونا



قال العلماء إن الكلاب المدربة على معرفة عدوى كورونا، التي تعمل في فرق مكونة من شخصين، يمكن أن تفحص صفًا من عدة مئات من الأشخاص قادمين من الطائرة فى غضون نصف ساعة، على سبيل المثال، واكتشاف ما يصل إلى 94.3% من المصابين.



عرض نتائج دراسة في مرحلة مبكرة، تضمنت حوالي 3500 عينة من الرائحة تم التبرع بها في شكلجوارب غير مغسولة أو قمصان يرتديها أفراد من الجمهور والعاملين في مجال الصحة، قال الباحثون إن الكلاب كانت قادرة حتى على شم بدون أعراض أو خفيفة، بالإضافة إلى حالات ناجمة عن متغير متحور ظهر في المملكة المتحدة أواخر العام الماضي.



قال ستيف ليندسي، الأستاذ في قسم العلوم الحيوية بجامعة دور هام والذي عمل على الدراسة: يمكن أن تكون الكلاب وسيلة رائعة لفحص عدد كبير من الأشخاص بسرعة ومنع عودة كورونا إلى المملكة المتحدة.



قال جيمس لوجان، أخصائي مكافحة الأمراض في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي الذي قاد المشروع، إن الميزة الرئيسية للكلاب البوليسية على طرق الفحص الأخرى هي سرعتها المذهلة ودقتها الجيدة بين مجموعات كبيرة من الأشخاص .



يضيف البحث البريطاني، الذي نُشر على الإنترنت اليوم الاثنين قبل أن تتم مراجعته من قبل الأقران، إلى مشاريع تجريبية أخرى في فنلندا وألمانيا وتشيلي وأماكن أخرى تقوم بتجربة الكلاب البوليسية المدربة على فيروس كورونا في المطارات.



وقال موقع رويترز، إنه تم تدريب الكلاب في دراسة المملكة المتحدة على مدى عدة أسابيع من خلال تقديم200 عينة من الرائحة من الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، بالإضافة إلى 200 عينة تحكم من الأشخاص الذين كانت نتائج اختبارهم سلبية.



تدريب الكلاب على شم رائحة كورونا من الجوارب



اكتشفت الكلاب الأعلى أداءً فى التجربة رائحة فيروس كورونا في العينات مع حساسية تصل إلى 94.3%، مما يعني انخفاض مخاطر النتائج السلبية الكاذبة، مما يعنى انخفاض خطر النتائج الإيجابية الخاطئة.



قال فريق لوجان إن هذه الدقة أعلى مما أوصت به منظمة الصحة العالمية لتشخيص كورونا، حيث تفوقت الكلاب على الاختبارات الأخرى، والتي لديها حساسية إجمالية تتراوح بين 58% و77%.



وأضاف لورانس يونج، عالم الفيروسات وأستاذ علم الأورام الجزيئى فى جامعة وارويك: هذا الدليل يشير إلى أنه يمكن استخدام الكلاب المدربة فى أماكن مثل المطارات والملاعب الرياضية وأماكن الحفلات الموسيقية للكشف عن كورونا.



وتتساءل الوكالة هل ستنجح هذه الطريقة في العالم الحقيقي على الأشخاص بدلاً من عينات من الجوارب والقمصان.




"
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook