باحثون أمريكيون يطورون شريحة تحت الجلد لاكتشاف فيروس كورونا

الكاتب: رامي -
باحثون أمريكيون يطورون شريحة تحت الجلد لاكتشاف فيروس كورونا
"

باحثون أمريكيون يطورون شريحة تحت الجلد لاكتشاف فيروس كورونا


ابتكر باحثون طبيون فى البنتاجون رقاقة صغيرة لاكتشاف فيروس كورونا عند إدخالها تحت الجلد، وذلك وفقا لتقرير موقع جريدة نيويورك بوستnypost، وتم تطوير التكنولوجيا الثورية من قبل وكالة مشاريع الأبحاث الدفاعية المتقدمة، التى تعمل تحت مظلة البنتاجون، وكشف العقيد المتقاعد بالجيش الدكتور مات هيبورن، طبيب الأمراض المعدية، أن الرقاقة الدقيقة، التى لا تستخدم على نطاق واسع خارج وزارة الدفاع، يمكن أن تكتشف الفيروس فى الفرد قبل أن تظهر الأعراض على المريض.



تطوير شريحة لاكتشاف كورونا



وقال هيبورن إننا نتحدى المجتمع البحثي للتوصل إلى حلول قد تبدو مثل الخيال العالمى، مضيفا لمراسل شبكة سي بي إس الأمريكية: إنه جهاز استشعار، يوضع تحت الجلد، يخبر أن هناك تفاعلات كيميائية تحدث داخل الجسم ما يعنى أن أعراض الفيروس ستظهر على المصاب غدًا.



تم تصميم الشريحة الدقيقة ، المضمنة من هلام يشبه الأنسجة ، لاختبار دم متلقي الشريحة باستمرار بحثًا عن وجود الفيروس، وبمجرد اكتشاف فيروس كورونا، تنبه الرقاقة المريض لإجراء فحص دم سريع، والذى يمكن إجراؤه ذاتيًا، لتأكيد النتيجة الإيجابية.



وأضاف هيبورن: يمكننا الحصول على هذه المعلومات فى غضون ثلاث إلى خمس دقائق.



ويواصل باحثو البنتاجون دراسة فيروس كورونا، وكانت الكثير من أبحاثهم حاسمة في وقف الوباء، بما في ذلك طرق جديدة للكشف عن الأجسام المضادة وتطويرها في نحو 10 أسابيع، بدلا من الـ24 شهرًاالمطلوبة سابقًا.




"
شارك المقالة:
2 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook