احتقان البروستاتا.

الكاتب: رامي -
احتقان البروستاتا.

احتقان البروستاتا.

يعتبر البروستات غدّة تناسليّه ذكريّه و توجد عند الرجال فقط، تقع أسفل البطن ، إذ يوجد أمام غدّة البروستات المستقيم ( جزء من أجزاء الجهاز الهضمي) كما انّها تبعد حوالي (2) سم عن فتحة الشرج ، و يوجد خلف غدّة البروستات الحويصله المنويّه على الجانبين ، كما يوجد أعلى البروستات المثانه ( جزء من أجزاء الجهاز البولي) ، و تحيط بالحالب ( جزء من أجزاء الجهاز البولي) من منطقة خروجه من المثانه.


يتكوّن البروستات أربعة فصوص: الفص الأمامي ، و الفص الخلفي، و فص أوسط، و فص جانبي. حيث أنّ تكوين غدّة البروستات من الداخل يسمّى الجزء الغددي و يغلّفه من الخارج و يتخللّه أيضاً نسيج ليفي عضلي، و يوجد به مجموعة من حويصلات تفتح بمجموعة من القنوات التّي تفرز السائل المنوي و يمر بمجرى البول الخلفي الذي تحيط به هذه الغدّه.


لغدّة البروستات و ظيفه رئيسيّه و هي إفراز و تخزين سائل االبروستات،إذ تتميّز خصائص هذا السائل بأنّه سائل شفّاف و قلوي و يدخل في تكوين السائل المنوي الذي تفرزه الحويصلات المنويّة، و قلويّة سائل البروستات تعمل على تخفيف حموضة المهبل عند السيّدات ، و الذي يسمح بالمحافظة على حيويّة الحيوانات المنويّة. و يوجد في سائل البروستات أنزيمات هاضمه و عنصر الزنك .و تقوم الهرمونات الذكريّه بتنظيم عمل البروستات و خاصه هرمون ً الدايهيدروتستوستيرونً.

 يصاب البروستات بأمراض و مشاكل عدّه منها حدوث إحتقان في البروستات ،وهذا الإحتقان يصيب أي فئه عمريّة بعد سن البلوغ خصوصاً الشباب في سن المراهقه.

الأسباب التي تؤدي إلى حدوث احتقان في البروستات : أهمِّها: الإثارة الجنسيّة المستمرّه و حبسهاالذي يسمّى بالاحتقان الجنسي، و حبس التبوّل ، و شرب المبّهات مثل الشاي و القهوه بكثره، و الإكثار من ممارسة العادة السريّة، و شرب كميّات قليله من الماء خلال النهار ،و شرب الكحوليّات ، كما أنّ الإفراط في المعاشره الجنسيّة يؤدي أيضا إلى إحتقان البروستات، و التعرض للبرد، و الإمساك المزمن ، وفي حال وجود التهاب في البروستات قد يؤدي الى الإحتقان عند حدوث احتقان في البروستات كما أنّ عمليّة العزل بالقذف خارج المهبل تسبّب احتقان البروستات.


تظهر مجموعة أعراض منها: حدوث تورّم في البروستات، و عدم القدره على التفريغ الكامل عند التبوّل مع استمرار الشعور بالرغبه بالتبوّل، قد تظهر أعراض مشابهه لأعراض نزلة البرد مثل إرتفاع الحرارة و الشعور بألم في الظهر و المثانه، و عند الجماع و الإتصال الجنسي يشعر المريض بألم عند القذف.

شارك المقالة:
61 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook